محمد عبدالكريم يقتحم حلبة الجوجيتسو متسلحاً بـ 30 ميدالية - الإمارات اليوم

لم يكتفِ بإنجازاته في رفع الأثقال والتايكواندو والقوة البدنية

محمد عبدالكريم يقتحم حلبة الجوجيتسو متسلحاً بـ 30 ميدالية

صورة

قرر لاعب فريق شرطة دبي، البطل محمد عبدالكريم، الحاصل على أكثر من 30 ميدالية، بين ذهبية وفضية وبرونزية، في رياضات رفع الأثقال والتايكوندو والقوة البدنية، دخول حلبة الجوجيتسو أملاً في زيادة غلته من الميداليات، التي أصبحت تشغل حيزاً كبيراً في بيته، والتي إذا نظر إليها سرته ومنحته دافعاً وعزيمة إضافية للفوز بالمزيد منها.

وكشف البطل عبدالكريم، لـ«الإمارات اليوم»، الأسباب الرئيسة وراء دخوله للعبة الجوجيتسو، مؤكداً أن الدعم والاهتمام الكبيرين من قيادة الدولة باللعبة من ضمن أبرز الأسباب، وقال: «الألعاب التي كنت أمارسها، وحققت فيها العديد من الألقاب لم يكن فيها دعم إعلامي، وأنا أتمنى من وسائل الإعلام الاهتمام بتلك الرياضات لأنها مظلومة».

ويحمل لاعب فريق شرطة دبي (31 عاماً) الجينات الرياضية بداخله، إذ إن والده عبدالكريم كان له الفضل في تأسيس لعبة القوة البدنية في الدولة، ورياضة رفع الأثقال، كما حصل من قبل على لقب أقوى رجل في الإمارات، وأسس صالات رياضية، كما أنه صاحب أكاديمية «إي أف بي بي» المعروفة في الشرق الأوسط.

ويقول محمد عبدالكريم، الذي شارك في بطولة العين الدولية لمحترفي الجوجيتسو، التي اختتمت مطلع الأسبوع الجاري، وحصل على الميدالية البرونزية، إنه من عائلة رياضية بالكامل، فبجانب أن والده كان رياضياً معروفاً، فإن شقيقه وليد أول إماراتي يعمل كحكم دولي (مسرح) في لعبة كمال الأجسام وكحكم في القوة البدنية. وقال: «زوجتي أيضاً لديها مشاركات ناجحة مع فريق شرطة دبي، وحققت من قبل ميدالية ذهبية، كما أن ابني حمد هو الآخر بطل في رياضة التايكوندو، وحصل على ميداليات».

وكشف عبدالكريم عن أنه تدرج في منتخب الأثقال حتى أصبح مدرباً، وقال: «بدأت لاعباً في المنتخب، وبعدها أصبحت القائد، ومنها دخلت المجال الإداري وأصبحت إداري المنتخب، قبل أن أتوجه للتدريب بطلب من اللاعبين بعد خروج المدرب». ويؤكد لاعب فريق شرطة دبي أن طموحه لا تحده حدود، وأنه يهدف باستمرار لتحقيق الألقاب في كل المشاركات التي يدخلها، وأنه يأمل تحقيق الميدالية الذهبية الأولى له في الجوجيتسو، خلال الفترة القليلة المقبلة، أملاً في زيادة غلته من الميداليات، التي يؤكد أنه لن يمل جمعها، إلى حين اعتزاله الرياضات التي يجيدها.

طباعة