حارسا الشارقة وعجمان: عدنا إلى المنزل في أبوظبي بسيارة واحدة - الإمارات اليوم

أكّدا أن والدتهما تشعر بالراحة بعد انتهاء المباراة بالتعادل

حارسا الشارقة وعجمان: عدنا إلى المنزل في أبوظبي بسيارة واحدة

صورة

أكّد الشقيقان، حارس مرمى الشارقة عادل الحوسني، وحارس مرمى عجمان علي الحوسني، أن توقعات وأمنيات والدتهما بانتهاء مباراة الشارقة وعجمان، التي جمعتهما أول من أمس على استاد خالد بن محمد في الجولة السادسة لدوري الخليج العربي، بالتعادل، قد صدقت، إذ كانت لا ترغب في رؤية أحدهما وهو حزين في حال تعرض فريقه للخسارة، خصوصاً بعد تحول المباراة الى تحدٍّ عائلي بينهما كشقيقين يتنافسان داخل الملعب، لافتين الى أن والدتهما تشعر بالراحة والرضا بعد انتهاء المباراة بالتعادل، مؤكدين أنهما ورغم تنافسهما في الملعب إلا أنهما عادا الى المنزل في أبوظبي بعد انتهاء المباراة في سيارة واحدة، لافتين الى أنهما لم يتحدثا في السيارة أو في المنزل عن المباراة، وانما تحدّثا في أمور أخرى بعيدة عن أحداث المباراة.

وقالا في تصريحات صحافية عقب المباراة التي انتهت بالتعادل 1-1: «والدتنا كانت تتمنى قبل المباراة أن تنتهي بالتعادل حتى لا يخرج أحدنا حزيناً نتيجة خسارة فريقه في المباراة، وتحققت أمنيتها بالفعل».

من جانبه، قال حارس عجمان علي الحوسني: «تحدثت يوم المباراة مع والدتي وطلبت منها أن تدعو لفريقي عجمان بالفوز، لكنها قالت لي إنها تتمنى أن تخرج المباراة بالتعادل، وقد تحقق لها ذلك».

وتقدم الشارقة في المباراة بهدف سجله المحترف الأوزبكي شوكورف، وعادل لعجمان اللاعب النيجيري ستانلي نكا، إذ قفز الشارقة برصيده الى 14 نقطة، وعجمان الى سبع نقاط.

وأوضح علي الحوسني رداً على سؤال عن طبيعة الأجواء داخل المنزل بعد انتهاء المباراة بالتعادل «الأجواء في المنزل بعد هذا التعادل ستكون جيدة، والوالدة ستكون مرتاحة عندما نجلس معها، وأهم شيء بالنسبة لنا ألا تكون الوالدة حزينة».

وأشار علي الحوسني الى أنه محظوظ، كونه لعب الى جوار شقيقه عادل لنحو 10 سنوات في الفريق الأول بنادي الوحدة، لافتاً الى أن الأقدار شاءت أن يلعبا ضد بعضهم بعضاً نتيجة لانضمامها الى فريقين مختلفين، هما عجمان والشارقة.

واعتبر علي الحوسني أن المباراة كانت صعبة، مؤكداً أن فريقه أهدر العديد من الفرص، وكذلك الشارقة، لافتاً الى أنه ورغم تقدم الشارقة بهدف دون رد في الشوط الأول، إلا ان عجمان تمكن من العودة الى المباراة، وسجل هدف التعادل عن طريق اللاعب ستانلي نكا.

ووصف علي الحوسني حصول فريقه على نقطة من الشارقة المتصدر وعلى ملعبه بالخطوة الجيدة، خصوصاً أن فريقه سيواجه في الجولة المقبلة العين.

من جهته، قال حارس مرمى الشارقة: «والدتنا كسبت الرهان وليس أنا أو شقيقي علي، على الرغم من أنني كنت أتمنى الفوز في هذه المباراة، وسنعمل على تقديم أداء جيد في المباريات القادمة، ورغم خروجهما بالتعادل إلا أن كلاً من الشارقة وعجمان قدّما مباراة كبيرة».

وعما إذا كانت هناك مشكلة في الجانب الدفاعي للشارقة، اعتبر عادل الحوسني أن الفريق بكامله يتحمل المسؤولية وليس لاعباً واحداً أو لاعبين، مشيراً الى أن الشارقة تراجع في بداية الشوط الثاني ليتمكن عجمان من العودة الى المباراة وتسجيل هدف التعادل، مؤكداً أنهم كلاعبين سيسعون لتفادي الأخطاء التي صاحبت المباراة.

ووصف عادل الحوسني المباراة بانها كانت مفتوحة من جانب الفريقين، وأنهما تبادلا الهجمات خلال المباراة، معتبراً أن عجمان لعب مباراة كبيرة.


لم يتحدّثا عن المباراة أثناء العودة

أو عقب وصولهما إلى المنزل.

طباعة