مدرب أوروبي من طراز عالمي يقود منتخب اليد - الإمارات اليوم

شريف: الاتحاد يفاضل بين إسباني ومقدوني

مدرب أوروبي من طراز عالمي يقود منتخب اليد

صورة

كشف نائب رئيس اتحاد كرة اليد ورئيس لجنة المنتخبات الوطنية، محمد شريف، عن أن مدرباً أوروبياً من الطراز العالمي سيقود منتخب رجال اليد في الفترة المقبلة، على أن يتولى المهمة في شهر نوفمبر على أقصى تقدير، استعداداً للبطولة الآسيوية لعام 2020 المؤهلة لكأس العالم في مصر 2021.

وقال شريف لـ«الإمارات اليوم»، إن: «الاجتماع الأخير للجنة المنتخبات فاضل بين أربعة مدربين، غالبيتهم من المدرسة الأوروبية، قبل الاستقرار نهائياً بين مدربين إسباني ومقدوني يملكان خبرات طويلة على صعيد البطولات العالمية».

وأوضح: «ظل منصب مدرب المنتخب الوطني شاغراً منذ مطلع العام الجاري، إلا أن اتحاد اللعبة كان يضع نصب عينيه أخذ الوقت الكافي في دراسة جميع الخيارات المتاحة قبل تحديد هوية المدرب الجديد، خصوصاً أن اتحاد اللعبة فاضل بين العديد من السير الذاتية للمدربين، قبيل الاستقرار بصورة نهائية على خيارين من الأسماء صاحبة الخبرات الكبيرة على الساحة العالمية».

وأضاف: «الساعات المقبلة ستكشف عن هوية المدرب الجديد، خصوصاً أنه تمت المخاطبة رسمياً من قبل الاتحاد لكلا المدربين، سواء الإسباني أو المقدوني، وبانتظار الانتهاء من التفاصيل الصغيرة المتعلقة بالعقد، التي سيتم من خلالها تحديد هوية المدرب القادم لتولي تدريب المنتخب الأول لكرة اليد، ومنحه فرصة كافية لتحقيق إعداد مبكر قبيل الاستحقاق الأهم المتمثل بالتصفيات الآسيوية 2020، الساعين من خلالها بالعودة مجدداً إلى نهائيات كأس العالم».

وتابع: «طموحاتنا كبيرة لتحقيق حلم الظهور الثالث تاريخياً لكرة اليد الإماراتية في نهائيات كأس العالم، بعد أن حققنا إنجاز التأهل لمنتخب الرجال إلى نهائي مونديال 2015، الذي جاء بعد تسع سنوات من إنجاز منتخب الشباب الذي فاز بلقب بطولة آسيا في عام 1996، وحجز من خلالها بطاقة تأهله إلى مونديال تركيا».

وتابع: «التعاقد مبكراً مع المدرب يمثل بداية مرحلة جديدة على صعيد تجديد دماء المنتخب، وذلك بالاستعانة بالعناصر الشابة التي تستطيع أن تواصل الالتزام مع الأبيض لأطول فترة ممكنة، خصوصاً أن المدرب الجديد ستتاح له فرصة مراقبة اللاعبين عن كثب في المسابقات المحلية، واختيار أفضل العناصر التي تناسب الفترة المقبلة نحو التجهيز لاستحقاق الآسيوية».

واختتم: «هناك توجهات قوية في الاتحاد لاستضافة التصفيات الآسيوية 2020 المؤهلة لمونديال مصر 2021، ونحن في الاتحاد خاطبنا الجهات الرسمية المتعلقة برغبتنا في استضافة التصفيات، وننتظر الحصول على الموافقة، وفي حال تمت ستشكل حافزاً إضافياً لمنتخب الرجال للمنافسة على أرضه والحصول على بطاقة التأهل المونديالية من البوابة الآسيوية هنا في الدولة».

ويعد المدرب الحالي لفريق الشارقة، الجزائري صالح بو شكريو، آخر المدربين الذين قادوا منتخب رجال كرة اليد، وذلك في البطولة الآسيوية الأخيرة التي أقيمت في كوريا الجنوبية في يناير من العام الجاري، قبل أن يتم الاستغناء عن خدماته، بعد أن حل الأبيض سابعاً في البطولة القارية.

طباعة