تغييرات مرتقبة في قائمة «الأولمبي» نوفمبر المقبل - الإمارات اليوم

سكورزا: تجربتا مصر الوديتان مثلتا فرصة لاختبار العناصر الجديدة

تغييرات مرتقبة في قائمة «الأولمبي» نوفمبر المقبل

صورة

كشف مدرب المنتخب الأولمبي لكرة القدم، البولندي ماسيج سكورزا، أن مراحل الإعداد الحقيقية للتصفيات الآسيوية، التي ستقام في مارس المؤهلة لدورة الألعاب الأولمبية «طوكيو 2020»، لن تبدأ قبل يناير المقبل، وأن تغييرات منتظرة ستطرأ على قائمة اللاعبين الحالية، التي شاركت في تجربتين وديتين مع المنتخب المصري في دبي، انتهت الأولى بالتعادل السلبي الجمعة الماضية، قبل أن يحسم الفراعنة التجربة الثانية، أول من أمس، بهدف دون رد.

وأوضح: «العنصر الأساسي الذي سنستند إليه في الاختيارات المقبلة لتجمع نوفمبر تستند إلى مدى جاهزية اللاعب من الناحيتين البدنية والفنية، من خلال رصد مباريات الدوري والمسابقات المحلية».

وقال سكورزا لـ«الإمارات اليوم»، إن: «تجربتي مصر الوديتين اللتين أقيمتا في دبي ضمن التجمع الأول للأبيض الأولمبي، مثلتا الظهور الأول لهذه المجموعة من اللاعبين، في ظل تغييرات كبيرة طرأت على قائمة المنتخب منذ فوزه سبتمبر الماضي ببرونزية (الآسياد) في جاكرتا، مع بقاء ستة عناصر فقط من المنتخب الذي شارك في البطولة التي أقيمت في إندونيسيا مقابل استدعاء 19 لاعباً خاضوا منذ السادس من الشهر الجاري التجمع الأول، ما يعني أننا خضنا هاتين المباراتين بمنتخب جديد بالكامل».

موضحاً: «المشكلة الحقيقية التي رافقت التجمع الأول للأبيض تمثلت في وجود لاعب واحد من فرق الصف الأول، مقارنة بـ24 لاعباً من فرق الرديف والشباب، وبمعدلات عمرية تراوح بين 19 و21 عاماً، بجانب أنه لا يمكن الحكم على أداء اللاعبين من خلال وديتي مصر، إلا أن هاتين التجربتين الوديتين قدمتا فرصة سانحة للجهاز الفني لاختبار العناصر الجديدة، وهناك تغييرات ستطرأ على قائمة الأبيض في التجمع الثاني الذي سيقام نوفمبر المقبل، في تجمع يمكن اعتباره البداية الفعلية لإعداد الأبيض، إلا أن الإعداد الحقيقي لن يبدأ قبل شهر يناير، وذلك بعد الاستقرار على القائمة شبه النهائية للمنتخب».

وأضاف: «سيتم استدعاء 25 لاعباً في تجمع الشهر المقبل، منهم لاعبون شاركوا في التجمع الأول، وآخرون جدد سيتم استدعاؤهم بهدف مواصلة اختبار العناصر المناسبة التي يمكن الاستناد إليها في التصفيات الآسيوية المقبل، خصوصاً أن برنامج التحضيرات يتضمن معسكرين في شهر يناير أثناء التوقف لنهائيات كأس آسيا التي تستضيفها الإمارات، ما يمنحنا فرصاً إضافية للعمل على تطوير اللاعبين».

وأكمل: «علينا مواصلة التنسيق مع مدرب المنتخب الأول الإيطالي إلبيرتو زاكيروني، في ما يتعلق بأسماء اللاعبين الذين سينتظمون في قائمة الأبيض ضمن الاستعدادات لنهائيات آسيا 2019، خصوصاً أن الجهاز الفني للمنتخب الأول استدعى إلى معسكر برشلونة الحالي عدداً من لاعبي المنتخب الأولمبي أمثال أحمد راشد ومحمد الشامسي وخليفة الحمادي، الذين يعدون من العناصر الفاعلة الذين افتقدهم المنتخب الأولمبي في التجمع الأول».

وضمت قائمة التجمع الأخير للمنتخب الأولمبي 25 لاعباً: هم، محمد علي شاكر، سعيد جمعة السعدي، سليمان ناصر العامري، علي محمد أحمد، عيسى محمد العتيبة، محمد عمر العطاس، زايد عبدالله العامري، عبدالرحمن عبدالله العامري، فيصل أحمد المطروشي، علي خالد البلوشي، غيث حسين عبدالرحمن، محمد إبراهيم الجسمي، جاسم يعقوب البلوشي، محمد هلال النعيمي، أحمد سلمان العكبري، خالد إبراهيم الظنحاني، عبدالله جاسم علي، خالد عبدالرحمن البلوشي، عبدالعزيز حمد صالح، خالد محمد عبيد، أحمد عامر النقبي، إسماعيل خالد خميس، محمد جمعة عيد، ماجد إبراهيم سرور، خليفة عبدالله خاطر.

طباعة