بوهندي: 3 فوائد جناها المنتخب الأولمبي من مواجهة مصر

المنتخب الأولمبي تعادل مع مصر من دون أهداف. من المصدر

كشف مدير المنتخب الأولمبي جمال بوهندي، عن ثلاث فوائد حصدها الأبيض، أول من أمس، في تجربته الودية الأولى أمام نظيره المصري، التي أقيمت في دبي، وانتهت بالتعادل السلبي، بدءاً من الانضباط التكتيكي الذي أظهره لاعبو الأبيض، خصوصاً أن غالبية اللاعبين يشاركون للمرة الأولى، بعد التغييرات التي طالت قائمة المنتخب، وصولاً لدفع المدرب البولندي ماسيج سكورزا، لاعبين لم يشاركوا حتى في أنديتهم في الدوري المحلي، واستطاعوا مجاراة المنتخب المصري الذي يضم لاعبين، أغلبهم أساسيون في أنديتهم، وانتهاءً بالتأقلم السريع للاعبي الأبيض على الجمل والخطط التكتيكة التي طلبت منهم، رغم اقتصار تجمعهم الحالي على أقل من أسبوع.

وقال بوهندي لـ«الإمارات اليوم»، إن «التجربة الودية الأولى أمام مصر كانت مفيدة على المستويات كافة، فلاعبو الأبيض أظهروا انضباطاً تكتيكياً عالياً، واستطاعوا مجاراة المهارات والقوة البدنية التي تمتع بها المنتخب المصري، الذي يمتاز بامتلاك لاعبين جيدين، غالبيتهم يشاركون مع أنديتهم في الدوري المصري القوي، فضلاً عن ظهور اللاعبين كمجموعة واحدة بعد التغييرات الكبيرة التي طالت التشكيلة، خصوصاً مواليد 97 الذين سبق لهم مطلع الشهر الماضي إحراز برونزية دورة الألعاب الآسيوية في جاكرتا».

وأضاف: «تمثلت الإيجابية الثانية في التأقلم السريع للاعبينا مع تحدي نمط اللعب السريع الذي يعد من أقوى نقاط قوة المنتخب المصري، ما يؤكد مدى استجابة لاعبينا لما يطلب منهم من قبل الجهاز الفني بقيادة المدرب البولندي ماسيج سكورزا».

وتابع: «قدم منتخبنا شوطاً أول جيداً، ووصل للمرمى أكثر من مرة، ولعب بندية قوية، وبشكل عامّ التجربة جاءت مفيدة، وستمكن الجهاز الفني من الوقوف على بعض الأخطاء وتصحيحها في الفترة المقبلة، خصوصاً أن المجموعة الحالية من اللاعبين لاتزال بحاجة إلى مزيدٍ من الوقت لتحقيق الانسجام المطلوب في ما بينهم».

وأكمل: «تمثلت الإيجابية الثالثة في اعتماد المدرب على إجراء تبديلات عديدة في الشوط الثاني، والدفع بلاعبين أكدوا أنهم على قدر الثقة، خصوصاً أن غالبيتهم لا يشاركون حتى مع أنديتهم في بطولة الدوري المحلي».