"الأبيض" الأولمبي يستعين بعارضة وقائم للخروج بتعادلٍ سلبي أمام الفراعنة - الإمارات اليوم

"الأبيض" الأولمبي يستعين بعارضة وقائم للخروج بتعادلٍ سلبي أمام الفراعنة

فرضت العارضة والقائم الأيسر لحارس مرمى المنتخب الأولمبي عبد الرحمن العامري، على ضيفه المنتخب المصري القبول بنتيجة التعادل السلبي، في المباراة الودية التي جمعتهما على استاد مكتوم بن راشد في نادي شباب الأهلي في دبي، في إطار استهلال كل المنتخبين استعداداتهما للمشاركة مارس المقبل في التصفيات القارية المؤهلة إلى أولمبياد طوكيو 2020.

ووقف الحظ إلى جانب المنتخب الأولمبي لكرة القدم، الذي دشن ظهوره الرسمي الأول منذ إحرازه الشهر الماضي برونزية دورة الألعاب الأسيوية في جاكرتا، خصوصاً أن عارضة حارس مرمى المنتخب عبد الرحمن العامري كانت وراء حرمان الرأسية التي سددها المهاجم المصري ناصر المنسي من الدخول في الشباك وافتتاح التسجيل للفراعنة في الدقيقة 48ـ قبل أن يتكرر السيناريو ذاته في الدقيقة 70 بعد أن نابت القائم الأيسر لحارس "الأبيض" في التصدي للتسديدة القوية للمهاجم المصري طاهر محمد، مع فرض على نتيجة المباراة البقاء بالتعادل السلبي حتى صافرة النهاية.

وتعد مباراة اليوم أولى التجربتين الوديتين التين تجمعا المنتخب الأولمبي ونظيره المصري على أن يجددا اللقاء في الـ 15 عشر من هذا الشهر على استاد مكتوم بن راشد في نادي شباب الأهلي في دبي، خصوصاً أن كلا المنتخبين قد استهلا مؤخراً مراحل الإعداد بهدف المشاركة في التصفيات الأسيوية المؤهلة إلى دورة الألعاب الأولمبية في طوكيو 2020.

وفي تفاصيل المباراة، جاءت البداية قوية من الضيوف، بعد أن أحكم الفراعنة قبضتهم على مجريات اللعب، وشن العديد من الهجمات المنظمة جاء أخطرها في الدقيقة 15 بعد أن نجح الجناح الايسر للمنتخب المصري اختراق الدفاعات الإماراتية والتسديد من داخل منطقة الجزاء إلا أن براعة حارس المنتخب عبد الرحمن العامري كانت كفيلة في انقاذ الموقف، لينطلق عقبها لاعبي الأبيض تدريجياً إلى الخطوط الأمامية، عبر الاختراقات من الاجنحة التي كادت أن تثمر في الدقيقة28 عن افتتاح التسجيل بعد أن نجح مهاجم الأبيض محمد جمعة الاختراق من الخاصرة اليسرى ومراوغة أكثر من لاعب والتسديد بقوة ولكن في زاوية وقوف حارس المنتخب المصري عمر رضوان الذي نجح في أبعاد الخطورة عن مرماه، لتواصل نتيجة التعادل السلبي حتى نهاية الشوط الأول.

ومع انطلاق الشوط الثاني، عاود المصريين الضغط باتجاه مرمى المنتخب عبر الاتكال على الكرات العرضية التي كادت أن تسفر في الدقيقة 48 عن الهدف الأول بعد أن ارتقي المهاجم المصري ناصر المنسي لكرة عرضية سددها رأسية باتجاه المرمى قبل أن تنوب عارضة حارس المنتخب عبد الرحمن العامري في صدها وحرمان المصريين من هدف افتتاح التسجيل، لتحمل الدقيقة 70 تكرار السيناريو ذاته للمصريين بعد أن تدخلت القائمة اليسرى لحارس المنتخب العامري في حرمان المهاجم المصري طاهر محمد التسجيل بعد أن اخترق محمد من العمق وسددها قوية باتجاه المرمى من داخل منطقة الجزاء، لتمر الدقائق حتى نهاية صافرة النهاية معلنة انتهاء المباراة بنتيجة التعادل السلبي.

طباعة