درع طواف الإمارات يزن 5.5 كغم.. ومطليّ بذهب عيار «24» - الإمارات اليوم

أبدعه «مصمّم كأس العالم»

درع طواف الإمارات يزن 5.5 كغم.. ومطليّ بذهب عيار «24»

صورة

أزاحت اللجنة العليا المنظمة لطواف الإمارات الستار، أمس، عن شعار ودرع النسخة العالمية التي ستنطلق في الفترة من 24 فبراير وحتى الثاني من مارس لعام 2019، وذلك خلال المؤتمر الصحافي الذي عقدته اللجنة العليا المنظمة لطواف الإمارات في معرض النابودة للسيارات في دبي، بحضور الأمين العام لمجلس دبي الرياضي رئيس اللجنة العليا المنظمة لطواف الإمارات، سعيد حارب، والأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي نائب رئيس اللجنة العليا للطواف، عارف العواني، والأمين العام لمجلس الشارقة الرياضي، عيسى هلال الحزامي، ورئيس الاتحادين الآسيوي والإماراتي للدراجات الهوائية، أسامة الشعفار، والمدير العام لمؤسسة النابودة للسيارات، علي النابودة.

ويزن الدرع الجديد للطواف 5.5 كيلوغرامات وهو مطلي بالذهب عيار «24»، وصمّمه الإيطالي الشهير جي دي إي بيرتوني الذي قام بتصميم كأس العالم لكرة القدم.

ويرمز الشعار الجديد للطواف إلى اتحاد الإمارات السبع، بما يتناغم مع دعم وتوجيهات القيادة الرشيدة، واهتمامها الكبير بامتداد تجارب النجاحات السابقة لطوافَي أبوظبي ودبي لبقية الإمارات.

واعتمدت اللجنة العليا المنظمة انطلاقة طواف الإمارات من العاصمة أبوظبي في 24 فبراير المقبل، في حين سيكون الختام في دبي في الثاني من مارس المقبل.

وسيشمل الطواف سبع مراحل تجوب حول أبرز المعالم في مدن وإمارات الدولة، لإبراز ثقافتها وحضارتها التاريخية والتراثية ومعالمها السياحية وتضاريسها الجغرافية والطبيعية، بما يتيح للدرّاجين المشاركين التنافس في بيئة متنوعة.

وتتمتع الدولة بشراكة متينة مع الاتحاد الدولي للدراجات الهوائية، إذ سبق لها تنظيم تسع نسخ سابقة لطواف أبوظبي «4 مرات»، وطواف دبي «5 مرات»، قبل دمجهما بشعار طواف الإمارات.

وسبق مشاركة عدد من الأبطال العالميين في المسابقات التي نظمتها أبوظبي ودبي، وفي مقدمتهم تايلور فيني، ومارك كافينديش، ومارسيل كيتيل، واليا فيفياني، واستيبان شافيز، وتانيل كانغيرت، وروي كوستا، واليخاندرو فالفيردي.

من جهته، أكّد سعيد حارب أن «طواف الإمارات للدراجات الهوائية يأتي ترجمة لتوجيهات القيادة الرشيدة لإطلاق طواف عالمي يحمل اسم الدولة، وينقل للعالم صوراً عن التطور الذي تشهده في جميع مجالات الحياة».

وشدّد حارب، خلال كلمته في المؤتمر، على أهمية ودور الشعار ودرع طواف الإمارات الذي نتطلع ليكون عالمياً بكل المعايير في جميع الخطوات التنظيمية، موضحاً أن اللجنة حرصت على أن يكون الشعار منسجماً مع الهوية الوطنية ويتوشح برمز علم الدولة، بما يمثل وحدة البيت واتحاد الإمارات.

وقال: «الدرع تم اختياره بدقة بما يتناسب مع عالمية الحدث الوحيد للدراجات الهوائية في الشرق الأوسط، مشيداً بالشراكة مع النابودة للسيارات (أودي) التي تعتبر من الشراكات الفاعلة والداعمة لتحقيق علامات النجاح للسباق العالمي الذي يمثل الشرق الأوسط في أجندة الاتحاد الدولي».

«أودي» السيارة الرسمية لطواف الإمارات

وقّعت اللجنة المنظّمة لطواف الإمارات اتفاقية شراكة مع مؤسسة النابودة للسيارات «أودي»، لتصبح بموجبها السيارات الرسمية المعتمدة لكل مراحل الطواف الذي يقام بتنظيم مشترك بين مجلسَي أبوظبي ودبي الرياضيين.

وقال النابودة، في مؤتمر صحافي: «نفخر بشراكتنا للنسخة الأولى لطواف الإمارات، الذي يُعد من الفعاليات الرياضية العالمية التي تقام على مستوى الدولة، كما نعبّر عن حرصنا والتزامنا المجتمعي تجاه هذه المناسبة الكبيرة التي تعزز ريادة الدولة ومسيرتها التنموية».

الشعفار: الطواف سيدعم خطط توسيع الرياضة في الدولة

شدّد رئيس الاتحادين الآسيوي والإماراتي للدراجات عضو اللجنة العليا المنظمة لطواف الإمارات، أسامة الشعفار، على أن طواف الإمارات سينقل للعالم أبهى صور لمعالم الدولة، وسيدعم خطط توسع الرياضة على مستوى الدولة.

وقال: «هذا الطواف سيقودنا لترسيخ المكانة العالمية للإمارات، ودورها الريادي واهتمامها الكبير بتحقيق التقدم والتنمية الرياضية».

وأضاف: «الإعلان عن شعار ودرع الطواف، يعكس عالمية الحدث ومكانته الكبيرة في الأجندة الدولية».

العواني: طواف الإمارات إرث مهم لأجيال المجتمع

قال أمين عام مجلس أبوظبي الرياضي، نائب رئيس اللجنة العليا المنظّمة لطواف الإمارات، عارف العواني، إن طواف الإمارات يُعد إرثاً مهماً لكل أجيال المجتمع.

وأضاف: «حرصنا على تنظيم فعاليات مصاحبة للطواف، مثل سباق تحدي طواف أبوظبي المجتمعي، بجانب البرنامج التعريفي لطلبة المدارس، بما يدعم خطط استثمار الحدث، وترسيخ مفاهيم هذا الحدث عند مختلف فئات المجتمع، الأمر الذي يعكس حرصنا على تشجيع المجتمع للتفاعل مع مثل هذه المناسبات الرياضية الكبيرة».

وأوضح أن «شراكتنا مع النابودة للسيارات (أودي)، جاءت لتؤكد حجم مساعي الجهود المتواصلة لبلوغ أعلى معايير التنظيم الاحترافي للنسخة العالمية لطواف الإمارات».

الحزامي: الشارقة فخورة بأن تكون جزءاً من الطواف

أعرب الأمين العام لمجلس الشارقة الرياضي، عيسى هلال الحزامي، عن فخره بالمشاركة في تظاهرة رياضية كبيرة وحدث عالمي مميّز، وقال: «الشارقة فخورة بأن تكون جزءاً من مسار طواف الإمارات، الذي نتطلع لتقديم كل عوامل النجاح لبداية مشواره العالمي».

بدوره، أكد مدير شركة «آر سي إس» للفعاليات الرياضية، أنريكو فيلي، أن «الشركة لديها خبرة كبيرة في تنظيم مثل هذه السباقات في القارة الأوروبية».

وأضاف: «قمنا بتنظيم أكثر من 100 سباق في القارة الأوروبية بجانب خبرتنا في الشرق الأوسط من خلال طوافي أبوظبي ودبي، ونتطلع للتعاون المشترك في تقديم صورة مميّزة للنسخة الأولى لطواف الإمارات».

• الطواف يجوب 7 إمارات.. الانطلاقة في أبوظبي 24 فبراير.. والختام في دبي 2 مارس.

طباعة