منتخب يد الناشئين إلى معسكر مقدونيا استعداداً للآسيوية

غادرت أمس بعثة المنتخب الوطني للناشئين متجهة إلى مقدونيا في معسكر خارجي يمتد حتى العاشر من الشهر المقبل، وذلك استكمالاً لمراحل إعداد الأبيض التي استهلها منذ مايو الماضي استعداداً للمشاركة في بطولة آسيا للناشئين التي تستضيفها الأردن خلال الفترة من 14 وحتى 24 من سبتمبر المقبل، والمؤهلة إلى كأس العالم 2019.

ويرأس بعثة الأبيض إلى معسكر مقدونيا، نائب رئيس اتحاد كرة اليد رئيس لجنة المنتخبات الوطنية، محمد عبدالله شريف، وتضم البعثة 20 من لاعبي أندية الدولة، وهم حمد إسماعيل مشموم، وسعيد مبارك سعيد، وحسين جابر حسين، وحمد عبدالله محمد، ومحمد صالح عبدالله، ومحمد عبدالله عبدالرحمن، ومحمد عبيد، وعمر عبدالله بخيت، ومبارك أحمد مبارك، وعبدالله يعقوب يوسف، وسلطان ربيع طماطم، وعلي حسن علي، وطماطم ربيع المنهالي، وبروك مبارك سعيد، وحسين علي يوسف، وراشد محمدي، وسالم جمعة محكوم، وسيف وليد عبدالله، وسالم أحمد سالم، وهزاع أحمد طماطم، هذا بالإضافة إلى الجهاز الفني للمنتخب المكون من المدرب الوطني قاسم عاشور، ومساعد المدرب إبراهيم الأميري، والإداري جمال أحمد.

من جهته، أكد نائب رئيس اتحاد اليد رئيس لجنة المنتخبات الوطنية، محمد عبدالله شريف، أن معسكر مقدونيا يمثل محطة إعداد مهمة للأبيض الصغير، واستكمالاً لخطة إعداد طويلة امتدت منذ مايو الماضي، وقال شريف في تصريحات صحافية، إن «اتحاد اللعبة كان حريصاً على التدرج في مراحل الإعداد التي تضمنت خمسة تجمعات داخلية، بجانب معسكر خارجي قصير أقيم في سلطنة عمان قبيل إجازة عيد الأضحى تخللته تجربتان وديتان مع منتخب السلطنة».