أكد جاهزيته للظهور بصورة مشرّفة للكرة الإماراتية في أهم حدث كروي عالمي

محمد عبدالله: أنا حكم أساسي في المونديال منذ البداية

محمد عبدالله حسن يستعد للمشاركة في إدارة مباريات مونديال روسيا. الإمارات اليوم

أكد الحكم الدولي في كرة القدم محمد عبدالله الذي اختير من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم ضمن قائمة الحكام الذين سيديرون مباريات كأس العالم التي تقام في روسيا خلال الفترة من 14 يونيو حتى 15 يوليو المقبلين، أن طاقم التحكيم الإماراتي بقيادته كان منذ البداية حكماً أساسياً ضمن أطقم التحكيم التي أعلن عنها «الفيفا» من قبل والتي ستقود مباريات أهم حدث كروي في العالم، مؤكداً أن طاقم التحكيم الإماراتي الآن أيضاً أساسي في المونديال بعد إضافة الحكم الدولي المساعد حسن المهري له، مشيراً إلى جاهزيته التامة للظهور المشرف في هذا الحدث، مشدداً على أنه فخور بتمثيل الإمارات في مونديال روسيا، وهنأ زميله الحكم حسن المهري بإضافته حكماً مساعداً أساسياً إلى جانبه وزميلهما محمد أحمد يوسف.

الحكم المونديالي:

سعيد لأنني حصدت تعب أكثر من 18 سنة في مجال التحكيم.

أهنئ زميلي الحكم حسن المهري بإضافته حكماً مساعداً أساسياً.

وقال محمد عبدالله لـ«الإمارات اليوم»: «أوكد على أن طاقم التحكيم الإماراتي الذي سيتواجد في كأس العالم في روسيا كان ولايزال منذ البداية أساسياً ضمن ضمن قائمة تعيينات حكام المونديال التي صدرت في مارس الماضي من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم».

وأضاف: «فخور بوجودي في كأس العالم وتمثيل بلدي في هذا الحدث، وقد كنت منذ البداية حكماً أساسياً في مونديال روسيا، وذلك منذ مارس الماضي خلال تعيينات حكام المونديال التي صدرت عن الاتحاد الدولي لكرة القدم في هذا الخصوص، ولذلك فإنني فخور جداً بتواجدي في كأس العام وتمثيل بلدي».

وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم أعلن أخيراً إضافة الحكم الدولي المساعد حسن المهري إلى طاقم التحكيم الإماراتي الذي سيتواجد في مونديال روسيا.

وأضاف محمد عبدالله «وجود طاقم تحكيم إماراتي في مونديال روسيا هدية بسيطة لقيادتنا الرشيدة ولشيوخنا الذين قدموا لي الدعم الكبير سواء كمواطن إماراتي أو كرياضي».

وتابع «الجهد الكبير الذي قمنا به طوال السنوات الماضية في مجال التحكيم أثمر عن تواجدي وتمثيل بلدي الإمارات في أهم حدث كروي في العالم».

وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم اختار طاقم تحكيم إماراتياً بقيادة محمد عبدالله حسن والحكمين الدوليين المساعدين محمد أحمد يوسف وحسن المهري الذي تمت تسمية أخيراً من قبل «فيفا».

وأشار محمد عبدالله حسن الى الدعم الكبير الذي ظل يجده باستمرار من أصدقائه الحكام، وقال إن «الوقفة القوية التي وجدها من الجميع تمثل دافعاً وحافزاً معنوياً كبيراً بالنسبة له للظهور القوي والمشرف في مونديال روسيا المرتقب».

وأعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم عن إضافة الحكم الدولي المساعد حسن المهري الى طاقم التحكيم الإماراتي الذي سيتواجد في مونديال روسيا.

ومثل اختيار الاتحاد الدولي لكرة القدم طاقم تحكيم إماراتياً كاملاً للتواجد في مونديال روسيا، إنجازاً تاريخياً للرياضة الإماراتية ولكرة الإمارات، إذ لم يسبق أن تواجد طاقم تحكيم إماراتي كامل في كأس العالم من قبل.

وعن آخر استعداداته مع زميليه الحكمين المساعد محمد أحمد يوسف وحسن المهري للسفر الى العاصمة الروسية موسكو تمهيداً للظهور في المونديال، قال «نحن كطاقم تحكيم إماراتي في كامل الجاهزية لهذا الحدث».

وأكمل محمد عبدالله «سعيد بكوني حصدت تعب أكثر من 18 سنة في مجال التحكيم منذ دخولي إلى هذا المجال من خلال الظهور في كبرى البطولات على الكرة الأرضية في مجال كرة القدم».

وشهدت الفترة الماضية تواجد الحكم محمد عبدالله حسن في العديد من البطولات المهمة التي مثلت محطة مهمة في وصوله الى كأس العالم، أبرزها مشاركته في إدارة مباريات كأس آسيا التي أقيمت في أستراليا في 2015، وكذلك كأس العالم للناشئين التي أقيمت في الإمارات عام 2013، فضلاً عن وجوده في كأس العالم للشباب تحت 23 سنة التي أقيمت في كوريا الجنوبية في 2017، وكأس العالم للناشئين تحت 17 سنة التي أقيمت في تشيلي في 2015، إضافة الى كأس آسيا تحت 23 سنة للمنتخبات الأولمبية التي أقيمت في الصين.