خبراء: «الملتقى العالمي» يقود الخيول العربية إلى المركز الأول عالمياً

أكد أعضاء الملتقى العالمي، الذي نظمه مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية في العاصمة الإسبانية مدريد، في الفترة من 30 أبريل حتى السابع من الجاري، بمشاركة 400 شخص من مختلف دول العالم، يمثلون نخبة خبراء الخيول، نجاح وتميز الملتقى، والبرنامج الحافل الذي صاحبه بداية بعدد سبع جلسات متتالية ناقشت العديد من قضايا الخيول العربية وكيفية تطورها، بجانب تنظيم سباقات سرعة وقدرة على مستوى عالٍ من القوة.

من جانبه، قال مدير مضمار الخروبة بالجزائر، الجزائري أحمد الريان: «هناك أدلة قاطعة بالأرقام على الدور الكبير الذي لعبه مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد العالمي في تطوير الخيول العربية، وتقدمها، ولفت الانتباه إليها».

وذكر الريان أن المستوى الذي يسير عليه المهرجان سيجعل من سباقات الخيول العربية الرقم 1 على مستوى العالم في الوقت القريب، بدوره قال المغربي عز الدين سدراتي، مالك ومربي الخيول، إن النجاح الذي حققه الملتقى لم يكن مفاجئاً له، لأنها ليست المرة الأولى التي يتابع فيها مثل هذا الحدث.

فيما قالت عضو الاتحاد الدولي لأكاديميات سباقات الخيل البلجيكية نيلي فيلبوت: «الجلسات كانت جيدة، وتميزت بتناول عدد من الموضوعات المهمة، التي من شأنها أن ترتقي بسباقات الخيول بشكل عام».

 

طباعة