<![CDATA[]]>

أكد أن تصريحات اللاعب لوسائل إعلام كرواتية كانت مزحة

عبدالمجيد حسين: شباب الأهلي لم يمنح إرسينغ سيارة «لامبورغيني»

اللاعب أنتي إرسيغ «يمين» سجّل هدف شباب الأهلي الوحيد في العروبة. من المصدر

نفى المشرف على الفريق الأول لكرة القدم بنادي شباب الأهلي - دبي، عبدالمجيد حسين، صحة ما ورد من تصريحات إعلامية للاعب الكرواتي الجديد، أنتي إرسيغ، أكد فيها أن ناديه سلمه سيارة لامبورغيني، بعد أن تم التعاقد معه خلال فترة الانتقالات الشتوية، قادماً من هايدوك سبليت الكرواتي.

كاسنين: العروبة قادر على مواجهة أي فريق

حيّا مدرب العروبة، الكرواتي روديون كاسنين، لاعبيه على المجهود الكبير الذي قدموه أمام شباب الأهلي، وخسارتهم بصعوبة بهدف دون رد.

وقال في تصريحات صحافية: «لعبنا بصورة جيدة أمام فريق قوي، بنينا استراتيجيتنا على محاولة الضغط، في أول ثماني دقائق، على المنافس من أجل التسجيل، وكنا قريبين من تحقيق هذا الأمر، لكن التوفيق أعطى ظهره لنا، شباب الأهلي عرف كيف يستغل الفرصة لتسجيل هدفه في المباراة، لم نُحسن الرقابة على أرسينغ، وسجل من وضعية سهلة له، أنا سعيد جداً للأداء لكني بالتأكيد لست سعيداً للنتيجة».

وأضاف: «خرجت من المباراة فخوراً بلاعبي العروبة، لقد اجتازوا امتحاناً صعباً وأثبتوا للجميع أن بوسعهم أن يلعبوا أمام أي فريق، هذه المواجهة بينت لنا نتائج العمل الذي قمنا به على مدار ستة أشهر، من أجل تحقيق الهدف الأكبر والأهم المتمثل في الصعود إلى دوري الخليج العربي».

وقال حسين في تصريحات صحافية: «الكلام الذي تم تداوله في الفترة الأخيرة غير صحيح ولا يمكن تصديقه على الإطلاق، الجميع يعلم الظروف التي يمر بها النادي، نظراً إلى قرار الدمج، ولا يمكن أن نمنحه سيارة بهذا الثمن الضخم»، مضيفاً: «اللاعب كان يمزح مع أصدقائه في كرواتيا عن طبيعة حياته الجديدة في دبي، ووسائل الإعلام هناك أخذت كلام اللاعب على محمل الجد وتناقلته على لسانه، ونحن ندرك جيداً أن كلام اللاعب كان دعابة».

وكانت وسائل إعلام كرواتية قد نقلت تصريحات على لسان أنتي أرسينغ، قال فيها إنه أصبح يملك سيارة لامبورغيني بعد تعاقده مع شباب الأهلي - دبي، لافتاً إلى أن سيارته التي كان يملكها في كرواتيا، والتي كان يعتقد أنها من السيارات الفارهة هناك، اكتشف أنها سيارة عادية في دبي».

وأبدى عبدالمجيد حسين عدم رضاه عن الأداء الذي قدمه فريقه أمام العروبة في دور الـ16 لكأس رئيس الدولة، أول من أمس، على الرغم من الفوز بهدف نظيف سجله اللاعب أنتي إرسيغ والتأهل إلى الدور ربع النهائي.

وقال: «أداء شباب الأهلي غير مقنع بالنسبة لي، وأنا غير راضٍ تماما عن الأداء ولا العطاء ولا الروح التي لعبوا بها، صحيح أننا فزنا بهدف، وهي النتيجة التي تؤهلنا إلى الدور الثاني، لكن الأداء غير مطمئن من كل النواحي، وكان ينبغي على فريقنا أن يخرج بصورة أفضل مما كان عليها».

وعن مدى تأثر شباب الأهلي بحالات الإصابات المتعددة التي ضربت الفريق هذا الموسم، أوضح: «الفريق تعرض لمشكلات عدة جراء الغيابات والإصابات، ففي بداية الموسم أصيب مانع محمد بإصابة منعته عن الوجود مع الفريق، لنهاية الدوري، إضافة إلى إسماعيل الحمادي وماجد حسن، وسعود المهيري وديوب، والثلاثي الأخير يخضع لبرامج تأهيلية ونتوقع عودته قريباً، أما بالنسبة للاعب لوفانور فقد خضع إلى موعد فحص أخير لتحديد موعد عودته بعد إصابته في مباراة حتا بالدوري».

ولفت: «الأطباء قالوا إن اللاعب قد يحتاج إلى ثلاثة أشهر للعودة وسننتظر نتائج الفحوص الأخيرة للتأكد إذا كان سيلحق ببعض المباريات هذا الموسم أم لا».

وحول أسباب الإصابات التي شكا منها العديد من الأندية هذا الموسم، ومن بينها شباب الأهلي والنصر والجزيرة، قال عبدالمجيد حسين: «الإصابات لها أسباب كثيرة من وجهة نظري، وفي مقدمتها عدم جاهزية اللاعبين، وعدم الإعداد الجيد، إلى جانب عدم التزام اللاعب بالبرامج التدريبية والراحات والاستشفاء المطلوبة، هناك لاعبون لا يعطون لأنفسهم ولا لأجسادهم الراحة المطلوبة خارج الملعب عقب أداء المباريات والتدريبات، وكذلك هناك أسباب عائدة إلى النظام الغذائي، وأحياناً تكون الإصابات قضاء وقدراً نتيجة الالتحام القوي واللعب العنيف». وحول قرار اتحاد الكرة بإجراء قرعة لكأس رئيس الدولة عقب دور الـ16 كنظام جديد يُتّبع للمرة الأولى هذا الموسم، رد عبدالمجيد حسين بقوله: «يبدو أن اتحاد الكرة لديه نظام وخطة جديدان، وبالتالي المجال مفتوح للتجارب، هم في النهاية أصحاب القرار الأول والأخير ونحن علينا السمع والطاعة».