ناصر يهدي الوصل فوزاً ثميناً على الشعب

خطف الوصل فوزا قاتلا على حساب الشعب بهدف دون رد، أحرزه محمد ناصر في الدقيقة 87 بالمباراة التي جمعت الفريقين مساء اليوم، على ملعب الوصل بزعبيل، في ختام مباريات الجولة 16 من دوري الخليج العربي، ليرتفع رصيد "الامبراطور" إلى 20 نقطة، بينما تجمد رصيد "الكوماندوز" عند النقطة العاشرة.

قدم الفريقين شوط أول سلبي للغاية من جميع الجوانب، اذ غابت الخطورة على المرميين، واتسم الأداء بالعشوائية، في ظل تكدس اللاعبين في وسط الملعب، وعدم وجود حلول من المهاجمين لاختراق دفاعات الفريقين.

ولم يتغير الوضع كثيرا في الشوط الثاني في أول ربع ساعة، وشهدت الدقيقة 63 أول فرصة حقيقية في اللقاء من تسديدة قوية للاعب الشعب الفنزويلي جيسوس ميزا، أخرجها الحارس راشد علي الى ركنية، وبالطريقة نفسها سدد الوافد الجديد للوصل سعيد الكثيري كرة صاروخية لمست يد الحارس عبيد الطويلة وارتطمت بالعارضة وخرجت الى ركنية.

بالمقابل كاد لاعب الوصل السابق عيسى علي أن يحرز هدف التقدم لمصلحة الشعب في الدقيقة 79 من دربكة داخل منطقة الجزاء، وصلت إلى علي الذي سدد كرة قوية أخرجها الحارس بصعوبة.

وقبل نهاية المباراة بثلاث دقائق خطف محمد ناصر هدف الفوز لمصلحة الوصل، من كرة عرضية لعبها دوندا وحولها بوتش ارتدت من العارضة إلى ناصر الذي سددها مباشرة داخل المرمى، لينتزع "الامبراطور" فوزا ثمينا.

طباعة