ورشة الإثنين المقبل لشرح التعديلات في القانون الجديد

الهاشمي: لا نفضل نادياً على آخر في أخذ العينات لفحص المنشطات

فحص المنشطات يتم بعينات عشوائية دون تفضيل لنادٍ على آخر. تصوير: أسامة أبوغانم

نفى رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة المنشطات الدكتور، أحمد الهاشمي، أن يكون الغرض من العقوبات التي توقع على اللاعبين أو الرياضيين المدانين بتعاطي المنشطات، العقاب، بل «هي للإصلاح وذلك من اجل المحافظة على صحة الرياضيين»، مشدداً على انهم لا يتعاملون مع المدانين باعتبارهم مجرمين وإنما هم مخطئون نتيجة قيامهم بتعاطي هذه المنشطات بطريقة أو اخرى، مؤكداً أنهم «يتعاملون مع جميع الأندية في دوري الخليج العربي لكرة القدم بصورة متساوية في مسألة اخذ العينات من اللاعبين دون تفضيل لأي نادٍ على آخر»، لافتاً الى أن لجنته تتبع دائماً مبدأ العدالة والشفافية في عملها مع جميع الجهات، سواء كانت أندية أم اتحادات رياضية او غيرها.

وأضاف الهاشمي في حديث لـ«الإمارات اليوم»: «أخذ العينات يتم بطريقة عشوائية بين اللاعبين، ولذلك فإنه ليس هناك مجال للمحاباة في هذا الخصوص». وأوضح «اللجنة تتبع مبدأ التوزيع العادل لعملية أخذ العينات من اللاعبين دون النظر الى اسمائهم أو ارقام قمصانهم». واعتبر الهاشمي، أن توعية اللاعبين والرياضيين، وليس الفحص، أفضل طريقة لمحاربة آفة المنشطات.

وأشار الهاشمي الى أن اللجنة ستنظم الإثنين المقبل بمقر الهيئة في دبي ندوة لشرح التعديلات الجديدة في القانون، الذي سيتم تطبيقه اعتباراً من يناير العام المقبل. وأوضح «العمل بالقانون الحالي ينتهي في 31 ديسمبر 2014، ليتم التطبيق الفعلي للقانون الجديد اعتباراً من الموسم الكروي المقبل».

طباعة