خيول الإمارات حصدت 3 ميداليات ذهبية

عبيدالله: ألقاب دبي للجواد العربي أنصفـت المشاركين

خيول الإمارات تجذب الأنظار في سباق جمال الخيول العربية. أرشيفية

أكد مدير عام بطولة دبي للجواد العربي قصي عبيدالله، أن ألقاب النسخة الأخيرة للبطولة التي أقيمت في مركز دبي التجاري العالمي أنصفت الخيول المشاركة من الإمارات والسعودية وألمانيا وبولندا وبلجيكا، موضحاً أنها استحقت الألقاب التي حصلت عليها لكونها من أفضل وأجود سلالات الخيول التي شاركت في البطولة التي تعد الأغلى على مستوى العالم، إذ بلغ مجموع جوائزها أربعة ملايين دولار.

وحصدت خيول الامارات ثلاث ميداليات ذهبية من مجموع البطولات الأربع، بعدما توج «مارك» لمربط دبي بطلا لبطولة الفحول، ونال «كنز البداير» المملوك لسمو الشيخ محمد بن سعود القاسمي الميدالية الذهبية في بطولة المهور، وحصلت «سواهي» من مربط عجمان على الميدالية الذهبية لبطولة المهرات.

وقال قصي عبيدالله لـ«الإمارات اليوم» إن «النسخة الأخيرة تميزت عن سابقاتها بالكثير من الأمور، في مقدمها مشاركة 295 خيلاً من أفضل سلالات الخيول العربية على مستوى العالم، بجانب الحضور الجماهيري الكبير الذي تابع أحداث البطولة والذي فاق توقعات اللجنة العليا المنظمة، إذ بات الجمهور عاملا مهما من عوامل نجاح البطولة».

وكان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، شهد مساء أول من أمس، ختام البطولة بحضور سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية، وسمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان، وسمو الشيخ ماجد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للفنون والثقافة.

وأضاف عبيدالله أن «بطولة دبي للجواد العربي نجحت للعام التاسع في استقطاب نخبة من أميز الخيول في العالم»، لافتا الى أن «38 من الخيول المشاركة في هذا الحدث تأهلت في الإمارات»، واصفا الامارات بانها «أصبحت قبلة لسباقات وجمال الخيل»، معتبراً أن «بطولة كأس دبي العالمي للخيول وبطولة دبي للجواد العربي تعتبران من ابرز البطولات التي تهتم بسباقات وجمال الخيل على مستوى العالم».

يذكر ان «بيانيسما» المملوكة لستادينا كوني من بولندا حصلت على الميدالية الذهبية، بعد حصدها لقب بطولة الافراس.

ووصف عبيدالله تنظيم البطولة بانه كان مميزاً، مؤكداً أن النجاح الكبير للبطولة أسهم في جذب عدد كبير من أبرز ملاك الخيول في العالم، إضافة الى جذب الكثير من المهتمين والمتابعين لبطولات جمال الخيول في العالم، لافتاً الى انه في السابق كان يتم توجيه الدعوات الى ملاك الخيول للمشاركة في هذا الحدث، لكن الحال تغيرت حالياً، إذ أصبح الملاك يبادرون من تلقاء أنفسهم إلى المشاركة في الحدث، بسبب النجاحات الكبيرة التي حققتها البطولة منذ انطلاقتها الأولى. وأشار قصي عبيدالله الى أن مزاد الخيول الذي نظم على هامش البطولة حقق نجاحاً غير مسبوق، لافتا الى أن الخيول التي حظيت بإقبال في المزاد كانت من مربط دبي.

طباعة