اختبار صعب للشارقة أمام النصر

لقاء سابق بين الشارقة والنصر. الإمارات اليوم

يستهل فريق كرة القدم في نادي الشارقة مشواره في كأس اتصالات للمحترفين لكرة القدم بمهمة صعبة عند الساعة 5.40 من مساء اليوم، امام ضيفه النصر في مستهل مباريات الفريقين ضمن المجموعة الثانية التي تضم الى جانبهما فرق الشباب والأهلي وبني ياس وعجمان.

ورغم المشكلات العديدة التيأ واجهت الفريق في الفترة الاخيرة، والتي كان ابرزها الرحيل المفاجئ لمدربه الجديد البرتغالي كارلوس ازينها الذي اعتذر عن تدريب الشارقة بداعي مرض زوجته،أ حيث اسندت الادارة المهمة بشكل مؤقت للمدربأ المحلي عبدالعزيز العنبري، الا ان الملك الشرقاويأ يسعى الى محو الصورة المهزوزة التي ظهر بها في الموسم الماضي، اضافة الى تعرضه اخيراًأ الى سلسلة من الهزائم خلال المباريات التجريبية التي خاضها، ما جعل جمهور الفريق يصاب بحالة من القلق.

ورغم أن صفوف الشارقة الذي سيقوده في مباراة اليوم عبدالعزيز العنبري، ستشهد غياب عناصر مؤثرة من بينهم نجما خط الدفاعأ موسىأ حطب وعادل عبدالكريم، اضافة الى حميد أحمد وكذلك عبدالعزيز صنقورأ وفهد حديد لارتباطهما مع المنتخب الاولمبي، الا ان الفريق سيعول في مباراة اليوم على الحارس راشد أحمد والبرازيلي فاندينهو وياسر عبدالله وعلي السعدي وسلمان المغني وعصام درويش والايراني ايمان مبعلي ومحمد سرور والبرازيليين ادينهو ومارسلينهو.

في الجانب الآخر، فإن الصورة تبدو مغايرة تماماً في النصر الذي ستكون صفوفه مكتملة بجانب حالة الاستقرار التام، التي تسوده سواء على صعيد الجهاز الفني بقيادةأ المدرب الايطالي وينتر زيغا او على صعيد اللاعبين خصوصا الاجانب من بينهم الاكوادوري تينيريو والغيني اسماعيل بنورة والبرازيلي ليوناردو ليما.

ويخوض النصر هذه المباراة بمعنويات عالية وروح مرتفعة، بعدما نجح في احتلال المركز الثالث فيأ الدوري الماضي.

العنبري: لا نخشى العميد

أكد المدرب المؤقت لفريق كرة القدم في نادي الشارقة عبدالعزيز العنبري جاهزية فريقه لمواجهة النصر مساء، لافتاً الى ان النصر يبدو الأكثر جاهزية، لكن الملك لا يخشاه ويحترمه باعتباره فريقا كبيرا اضافة لكونه كان أفضل الفرق في دوري الموسم الكروي الماضي من ناحية الاداء والمستوى الفني المميز بعد الجزيرة.

وقال العنبري لـ«الإمارات اليوم» «رغم ان صفوف الفريق تشهد غياب مجموعة مؤثرة من اللاعبين بسبب الاصاباتأ، الا انني واثق بأن العناصر الموجودة ستكون على قدر التحدي والمسؤولية في تقديم مباراة قوية في مستهل مشوار الملك في الموسم الجديد». وأضاف «الكل يعرف الظروف التي يمر بها الفريق الشرقاوي، ولذلك فقد ركزت خلال التدريبات الاخيرة على الجانب النفسي والعمل على ترميم معنويات اللاعبين اكثر من تركيزي على الجوانب الفنية، لكوني اعتبر ان الجانب النفسي للاعب أهم من الفني».

وأشار العنبري الى ان فريقه سيواجه مهمة صعبة للغايةأ امام فريق يشهد استقراراً كبيراًأ على الأصعدة كافة، لافتاً الى انه يأمل في ظهور فريقه بصورة مشرفة تجعل جمهوره يطمئن لجاهزية الفريق لخوض مبارياته في الموسم الكروي الجديد.

طباعة