اتحاد الكرة تلقى رداً رسمياً بعدم تطابق بياناتهما

«فيفا» يرفض قيد كايو ومليو في الشارقة والعين

مليو انضم إلى العين. الإمارات اليوم

تلقى اتحاد كرة القدم أخيراً رداً رسمياً من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، رفض خلاله قيد اللاعببن، البرازيلي كايو، والتشلي ميلوفان ميروزفيتش، في صفوف فريقي الشارقة والعين، وذلك نظراً لعدم تطابق بياناتهما الرسمية المقدمة من كل من ناديي الشارقة والعين مع البيانات المقدمة من نادييهما في كل من البرازيل وتشيلي، معلناً أن لوائح وقوانين الاتحاد الدولي لكرة القدم واضحة جداً في مثل هذه الحالات، خصوصاً في ما يتعلق بمسألة الانتقالات الدولية للاعبين المحترفين، وبذلك يتأكد بصورة قاطعة فشل صفقة الناديين في ضم اللاعبين والاستفادة من خدماتهما خلال مباريات الاياب في مسابقة دوري المحترفين لكرة القدم، بعدما تقدما بطلب لاتحاد الكرة اخيراً لقيدهما في فريقيهما.

وكانت حالة من الغموض اكتنفت مصير اللاعبين مع نادييهما الجديدين، نظراً لعدم اكتمال البيانات المطلوبة في هذا الخصوص، لاسيما في ما يتعلق بتطابق البيانات الخاصة باللاعبين وشهادتي انتقالهما الدولية، رغم ان الـ«فيفا» يشدد دائما على حرية انتقال اللاعبين دون اي عراقيل، لكن وفقاً لاسس وضوابط محددة تحكم عملية الانتقال.

واكد عضو مجلس ادارة اتحاد كرة القدم، رئيس لجنة اوضاع وانتقالات اللاعبين سليم الشامسي، أن المحاولات التي قام بها اتحاد الكرة مع الاتحاد الدولي من اجل تسوية الامر بشكل ودي تككلت بالنجاح، لافتا الى ان الناديين قدما اوراق قيد اللاعبين في صفوفهما في يوم 27 يناير الماضي، وهو اليوم الاخير المحدد لإغلاق باب الانتقالات الشتوية للاعبين المحليين والاجانب.

وكانت «الإمارات اليوم» اشارت اخيرا الى وجود مشكلة في عملية تسجيل اللاعبين كايو وميلو في فريقي الشارقة والعين، وذلك بهدف تعزيز كل منهما صفوفه خلال مباريات الدور الثاني لمسابقة دوري المحترفين لكرة القدم، حيث جاء ضم نادي الشارقة للاعب كايو في صفوف فريق الرديف.

وقال الشامسي لـ«الإمارات اليوم»: «قمنا بمحاولات ودية عديدة مع الاتحاد الدولي لكرة القدم لحل المشكلة، لكن كانت هناك صعوبة في هذا الخصوص، نظراً لعدم تطابق بيانات اللاعبين المقدمة من ناديي الشارقة والعين مع البيانات التي قدمها الناديان اللذان ينتمي اليهما اللاعبان في كل من البرازيل وتشيلي».

واضاف «بناء على قرار الاتحاد الدولي لكرة القدم فإنه لايحق لناديي العين والشارقة تسجيل اللاعبين حاليا في صفوفها، واللعب بصورة رسمية، لكن من حقهما الانتظار حتى الموسم الكروي المقبل لتسجيل اللاعببن المذكورين في صفوفهما».

ونبه الشامسي الاندية إلى ضرورة القيام بعملية تسجيل اللاعبين الذين ترغب في ضمهم الى صفوفها منذ وقت مبكر، حتى لاتقع في مثل هذه المشكلات التي وقع فيها ناديا العين والشارقة.

واستغرب الشامسي وقوع الاندية في مثل هذه الاخطاء الخاصة بعملية تسجيل اللاعبين الاجانب، رغم كونها تحدث في كل مكان في العالم.

واضاف «يجب ان تراعي انديتنا دائما مسألة فروق الوقت بين الامارات والاتحادات الوطنية المعنية، خصوصا اتحادي تشيلي والبرازيل في مسألة انتقال كايو وميلو، حيث يتم دائما طلب انتقال الشهادات الدولية للاعبين حتى تتم مطابقة البيانات من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم».

يذكر أن نادي الشارقة قام بتسجيل اللاعب البرازيلي كايو في مكان المحترف العراقي مصطفى كريم، الذي انتقل اخيراً من صفوف الشارقة الى نادي بني ياس في صفقة ودية تمت بين الناديين، فيما قام نادي العين بضم مليو الى صفوفه في مكان المحترف الارجنتيني خوسيه ساند لمدة عام ونصف العام مقابل 525 ألف دولار.

طباعة