أثنى على قرار الحكم بإلزام اللاعب تبديل قميصه

صلاح أمين: «بقعة دم» قميص مال الله يمكنها نقل أمراضاً معدية

العاجل تعامل مع مال الله وفق قانون اللعبة. الإمارات اليوم

أكد الحكم الدولي السابق في كرة القدم صلاح أمين، أن قرار الحكم عبدالله العاجل الذي قاد مباراة الشارقة واتحاد كلباء في دوري المحترفين لكرة القدم بإلزام لاعب اتحاد كلباء، تبديل قميصه الملوث بـ«بقعة دم» كان قرارا سليما.

 وقال لـ«الإمارات اليوم»، إن «بقعة الدم هذه من الممكن ان تتسبب في نقل امراض معدية، لذلك أرى قرار الحكم متطابقا مع لوائح وقوانين الاتحاد الدولي لكرة القدم في هذا الخصوص».

وأضاف «الاتحاد الدولي لكرة القدم يصر دائما على أمرين مهمين داخل الملعب في مثل هذه الحالات اولهما ضرورة علاج اللاعب الذي تعرض للنزيف وعدم عودته للعب، حتى يتم علاجه والامر الثاني قيام اللاعب بتبديل قميصه لو كان عليه دماء، وذلك لسلامة اللاعب نفسه أولا وكذلك لسلامة بقية اللاعبين داخل الملعب، وهذا الأمر ينطبق على حالة اللاعب محمد مال الله، وذلك بتبديل قميصه بآخر نظيف كما أن مثل هذا الدم يمكن ان يتسبب في نقل أمراض معدية».

وأثارت حالة اللاعب محمد مال الله جدلا واسعا في الاوساط الرياضية، كونها من الاحداث النادرة التي يأمر خلالها حكم لاعبا بتبديل قميصه، أثناء مجريات المباراة.

وكان لاعب فريق اتحاد كلباء محمد مال الله، قد دخل في مشادة كلامية مع الحكم عبدالله العاجل الذي طلب منه الانصياع لتعليماته بالخروج من الملعب لتبديل قميصه، نظرا لوجود بقعة دم عليه خلال المباراة التي جمعت الاتحاد مع الشارقة في دوري المحترفين لكرة القدم، إذ رفض اللاعب في البداية الاستجابة لقرار الحكم، لكنه قام بتبديل قميصه قبل ان يشهر الحكم البطاقة الصفراء في وجهه. وبخصوص رأيه في الهدف الاول الذي سجله نادي الشارقة في مرمى اتحاد كلباء اكتفى صلاح امين بالتأكيد على أنه كان بإمكان مساعد الحكم ان يقوم بضبط أحد اللاعبين الثلاثة المتسللين من فريق الشارقة.

من جانبه، علق اللاعب محمد مال الله على الواقعة، وقال «قمت بالفعل في الاشتباك مع حكم المباراة عبدالله العاجل في مشادة كلامية»، لافتا الى أنه «رفض الخروج من الملعب لتبديل قميصه، رغم وجود بقعة دم صغيرة عليه، نظرا لكونه لا يريد اضاعة الوقت، خصوصا أن فريقه كان متأخرا في المباراة، لكن الحكم أصر على ضرورة تبديله القميص».

طباعة