الملك يضع «كلباء» عند حـدوده

عصام درويش سجّل هدف الفوز الأول للشارقة. تصوير: أسامة أبوغانم

عمّق الشارقة جراح اتحاد كلباء بعدما فاز عليه بثلاثة اهداف مقابل هدف، في المباراة التي جمعتهما على ملعب الشارقة ضمن الجولة 12 من دوري المحترفين لكرة القدم، وقفز الشارقة برصيده الى 18 نقطة فيما تجمد رصيد كلباء عند أربع نقاط ليبقى في مؤخرة فرق الدوري.

سجل للشارقة عصام درويش في الدقيقة ،44 وروبينهو 79 و،89 فيما احرز لاتحاد كلباء محمد مال الله (74)، وطرد الحكم لاعب اتحاد كلبــاء سيمــون.

وقدم الفريقان مباراة متوسطة الاداء وكان الشارقة الافضل في معظم الفترات رغم ان اتحاد كلباء كان ندا عنيدا ولم يستسلم بسهولة. قاد المباراة التي حضرها جمهور متواضع بلغ 235 مشجعاً فقط، الحكم عبد الله العاجل بمعاونة عمر سليمان العضب وسعيد اليماحي.

أداء متكافئ

رغم ان فترة جس النبض لم تستمر طويلا الا ان بداية اللقاء جاءت متكافئة من الجانبين، حيث كان كل منهما يبحث عن السيطرة على مجريات اللقاء وتسجيل هدف مبكر، لاسيما الشارقة الذي استضاف المباراة وسط جمهوره ومحبيه، وقاد الشارقة اكثر من محاولة بواسطة نواف مبارك البرازيلي روبينهو لكنها افتقدت التركيز والتنظيم الجيد، وبدا واضحاً تأثير غياب المحترف البرازيلي مارسلينهو على خط الهجوم بداعي الاصابة، حيث حل مكانه في المباراة مواطنه روبينهو، وكاد اتحاد كلباء يسجل هدف السبق في المباراة من فرصة محققة سنحت له بعد مرور نحو 10 دقائق على انطلاقة المباراة عندما سدد لاعبه عبدالكريم عوانة الذي انتقل حديثا من بني ياس، كرة مرت جوار المرمى لكنها لم تجد من يودعها في شباك الملك.

واعتمد الملك في الخط الأمامي على روبينهو وفهد حديد وحميد احمد بجانب نواف مبارك وبدا اتحاد كلباء الأفضل نسبياً من حيث الخطورة والتنظيم، حيث ركز فيش تحركاته الهجومية على الثلاثي الفرنسي غريغوري والبرازيلي الياس اوليفيرا ومحمد مال الله اضافة إلى مساعدة خط الوسط لكن دفاع الشارقة ومن خلفه الحارس جاسم محمد تصدى لهذه المحاولات واعتمد الشارقة على الهجمات المرتدة التي لم تشكل خطــورة.

ونال لاعب اتحاد كلباء راشد مال الله اول بطاقة صفراء في المباراة نتيجة للخشونة المتعمدة ،وحصل الفرنسي سيمون لاعب اتحاد كلباء على بطاقة صفراء.

هدف للملك

تمكن الشارقة من ترجمة تحركاته بهدف السبق في الدقيقة 44 بواسطة المدافع عصام درويش، مستغلاً كرة ارتدت من الحارس في ظل غياب التغطية.

عودة الإثارة

مع بداية الحصة الثانية اجرى مدرب اتحاد كلباء تبديلات في صفوف فريقه في محاولة للعودة الى اجواء المباراة وتعديل النتيجة، خصوصاً ان الفريق في موقف حرج للغاية كونه يجلس في مؤخرة ترتيب فرق المنافسة، وفيما كان الشارقة يخطط لتسجيل هدف الترجيح في المباراة، سعى في المقابل اتحاد كلباء إلى اختراق دفاع الملك لكن محاولاته باءت بالفشل وسدد فهد حديد كرة قوية ابعدها الحارس الكلباوي بصعوبة، وحاول كل من غريغوري وسمود فرج اللاعب البديل في صفوف الاتحاد، الإفلات من الرقابة الدفاعية والوصول إلى شباك الملك، وتلقى نواف مبارك بطاقة صفراء من حكم اللقاء فيما دفع المدرب كاجودا باللاعب حسن زايد في مكان نواف مبارك. وتمكن اتحاد كلباء من تعديل النتيجة في الدقيقة 74 من تسديدة رأسية محكمة من اللاعب محمد مال الله، مستفيداً من كرة هيأها زميله سيمون امام المرمى.

وحصل سيمون على البطاقة الحمراء بعدما تلقى الإنذار الثاني، وبدأت المباراة تأخذ طابع الاثارة ولم يهنأ اتحاد كلباء كثيرا بهدف التعادل، حيث سجل الشارقة الهدف الثاني من ركلة جزاء سددها البرازيلي روبينهو في الدقيقة 79 ونال الياس اوليفيرا بطاقة صفراء. وسيطر الشارقة على مجريات اللعب حيث تمكن من تسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 89 عن طريق فهد حديد، وكان الحكم قبلها قد طلب من اللاعب محمد مال الله تبديل قميصه نظراً لوجود بقعة دم عليه لكنه اعترض، فمنحه الحكم بطاقة صفراء.

طباعة