3 أندية فقط احتفظت بالوجـــوه نفسها

البرازيل تســيطر على قوائم الأجــانـب.. والصدارة للمهاجمين

البرازيلي إلياس دي أوليفيرا. الامارات اليوم

واصل البرازيليون سيطرتهم المطلقة على مقاعد الأجانب في النسخة الثالثة من دوري المحترفين لكرة القدم، بعد أن اغلق باب الانتقالات الشتوية، ويبدأ اليوم قطار الدوري رحلة الإياب بمباريات الدور الثاني، ورفع أبناء بلاد السامبا حصتهم في قائمة المحترفين الأجانب إلى 17 لاعبا، توزعوا على 10 أندية من مجموع 12 ناديا تلعب في المسابقة، إذ خلت قائمة فريقي بني ياس والظفرة فقط من لاعبي البرازيل، وكان الدور الأول سجل وجود 11 لاعبا من البرازيل في قوائم المحترفين، لكن وجودهم في الدور الثاني يمثل نصف عدد المحترفين تقريبا، بعد أن مالت الكفة لمصلحة أميركا الجنوبية بوجود لاعبين من تشيلي ولاعب أرجنتيني، بعد أن فضل معظم الأندية الاعتماد على اللمسات الجميلة والممتعة، مقارنة بقارة أوروبا التي تعتمد على القوة، واحتفظت القارة العجوز بخمسة مقاعد فقط في قائمة الأجانب، فيما احتفظت قارة إفريقيا بالقدر نفسه من الوجود، ومثلت ثانية القارات وجوداً في المسابقة برصيد ثمانية لاعبين للقارة السمراء، فيما اكتفت قارة آسيا بثلاثة لاعبين عرب فقط، اثنان من عمان ولاعب عراقي.

وفضلت ثلاثة أندية الاحتفاظ بلاعبيها الأجانب دون تغيير وركزت في التعاقد على اللاعبين المواطنين فقط وبعضها في أضيق الحدود وفي مقدمتها نادي الشارقة الذي أبقى على الثلاثي البرازيلي غوستافو ومارسلينهو وروبينيو، والوحدة الذي احتفظ بثلاثي البرازيل فرناندو بيانو وماغراو وهوغو، والوصل الذي ابقى على العماني محمد الشيبة والبرازيلي الكسندر أوليفيرا والإسباني فرانشيسكو يستي.

فيما قامت تسعة أندية بتغييرات على قوائم الأجانب، وتصدر العين قائمة التغييرات في الدور الثاني واستغنى عن الثنائي الأرجنتيني خوسيه ساند والعاجي جمعة سعيد وتعاقد مع التشيلي من أصل صربي ميلوفان ميرزوفيتش، والبرازيلي إلياس دي اوليفيرا، فيما أبقى على لاعب الوسط العاجي إبراهيم كيتا.

واستعاد الجزيرة متصدر البطولة في الدور الأول جهود مهاجمه البرازيلي ريكاردو اوليفيرا الذي تمت إعارته لفريق ساو باولو البرازيلي لمدة نصف موسم وعاد ليتم قيده بدلا من العاجي توني الذي انتقل على سبيل الإعارة لفريق العربي القطري، واحتفظ العنكبوت بالثنائي البرازيلي باري والأرجنتيني ديلغادو، وسار بني ياس على الدرب نفسه، وتعاقد مع المهاجم العراقي مصطفى كريم وتم قيده بدلا من المدافع البرازيلي ايدير غاوتشو الذي كان قد ضمه من الشارقة، وأبقى السماوي على العماني فوزي بشير والسنغالي سانغهور، فيما استغنى الأهلي عن مهاجمه البوركيني اريستيد بانسي وانتقل إلى أم صلال القطري على سبيل الإعارة واستعار بدلا منه لاعب الوسط المغربي كريم الأحمدي واستمر قائد الدفاع الإيطالي فابيو كانافارو وصانع اللعب البرازيلي بنغا، فيما استبدل الشباب مهاجمه السنغالي المصاب لاميني ديارا بالمهاجم البرازيلي سياو، ليلعب بجوار مواطنه جوليو سيزرا وخلفهما صانع اللعب المهاجم التشيلي كارلوس فيلانوفيا، وقام النصر بالخطوة نفسها واستبدل مهاجمه الإكوادوري المصاب كارلوس تينوريو بالمهاجم البرازيلي رودريغو، واستمر الغيني إسماعيل بنغورا والبرازيلي ليوناردو ليما، فيما تعاقد الظفرة مع الإيطالي فيليب شادو ليحل بدلا من المغربي محمد بالرابح واستمر الثنائي الإفريقي النيجيري عباس مويا والعاجي بوريس كابي، بينما استبدل دبي لاعب الوسط المهاجم فرنسي الجنسية مغربي الأصل يزيد قيسي بالمهاجم البرازيلي دوس سانتوس واستمر الغيني أبوبكر كمارا والفرنسي ميشيل لابرينت، فيما تعاقد اتحاد كلباء مع البرازيلي إلياس كانو بدلا من البحريني عبدالله فتاي، واستمر الغاني سيمون والفرنسي غريغوري.

وتواصل التفوق الهجومي على صفقات الشتاء وبقيت الكفة لمصلحة المهاجمين، فعلى الرغم من استغناء الأهلي عن مهاجم صريح (بانسي)، والتعاقد مع لاعب وسط (الأحمدي)، إلا أن بني ياس فعل العكس وتعاقد مع مهاجم صريح (مصطفى كريم)، بدلا من مدافع صريح (إيدير)، واستمرت بقية التعاقدات في المراكز نفسها في بقية الأندية.

لمشاهدة قائمة الأجانب في الدوري الثاني يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة