هزمته الدموع في المؤتمر الصحافي لبطـــولة دبي

الدح: سألاكم مـن أجل وطني وروح والدي

الدح (وسط) يستعرض حزام بطولة دبي الدولية للملاكمة. من المصدر

هزمت الدموع بطل الملاكمة الإماراتي عيسى الدح خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد ظهر أمس، بمقر مجلس دبي الرياضي للكشف عن تفاصيل بطولة دبي الدولية للملاكمة التي ستقام في 18 فبراير الجاري بمركز دبي التجاري العالمي، وانهمرت دموع الدح وهو يقول أنه سيخوض منافسات البطولة المقبلة من أجل علم بلده وروح والده الذي وافته المنية قبل أيام قليلة.

وقال الدح «هذه هي المرة الأولى التي يغيب فيها والدي عن الصف الأول في مقاعد المؤتمرات الصحافية التي اعقدها قبل أي بطولة، لقد كان أول من ساندني وشجعني على خوض التجربة ووقف بجواري طوال مسيرتي مع اللعبة، لقد كان فخورا بي وسأفعل كل ما في وسعي خلال التحدي المقبل لأكون عند حسن الظن وأرفع علم بلدي عاليا خفاقا».

وأشار الدح إلى أنه جاهز لخوض المنافسة الصعبة خصوصا وأنه تحول من وزن 63.5 كيلوغراما إلى وزن 67 كيلوغراما وسيلعب أمام منافس قوي هو الإسباني اغناسي كابليرو الذي يحمل رقما قياسيا في ثماني مباريات بينها 5 مباريات أنهاها بالضربة القاضية».

وأضاف الدح «خضت فترة إعداد جيدة للبطولة من خلال ثلاثة أشهر تدربت فيها بالولايات المتحد،ة وشهرين في بريطانيا وتدربت مع البطلين العالميين نسيم حميد وحميد خان وهو ما أكسبني ثقة كبيرة وتطورت مهاراتي».

وأعلن عيسى الدح التحدي وأكد أنه يتطلع إلى تحقيق الفوز في البطولة وتحقيق إنجاز مشرف للدولة بشكل خاص وللعرب بشكل عام، كما أشار إلى أنه يفتخر بكونه يحمل لقب «المحارب العربي»، وكشف عن أن هذا اللقب يفرض عليه جهدا مضاعفا في المنافسات المقبلة. وقدم الدح اعتذاره للحضور على عدم تمالكه أعصابه وانهمار دموعه، وقال «لقد خرجت الكلمات من قلبي ولم أتمالك أعصابي فقد كان والدي يمثل لي الكثير»، وضجت قاعة المؤتمر بالتصفيق الحاد للبطل الذي ضرب مثلا في الوفاء.

بدوره قال المدير العام لشركة «اي.ام.دي» الرياضية، جيسي روبنسون، التي تشرف على تدريبات الدح «لقد جذبتني تلك العلاقة القوية التي تربط بين عيسى ووالده، فعلى الرغم من الصعوبة البالغة في استخراج تأشيرة له للتدريب في الولايات المتحدة إلا أن مرض والده دفعه للتضحية وعاد للإمارات ليكون بجوار والده، وقلت له وقتها انه يفرط في فرصة ذهبية، لكن الابن الصالح فضل رعاية والده على مستقبله المهني وسافر معه إلى ألمانيا للعلاج وبعد أن تحسنت صحته عاد ليتدرب مجدداً في أميركا، وعندما تراجعت صحة والده مرة أخرى قطع التدريبات مؤكداً أن والده أهم من أي مجد ينتظره، لقد واجهت صعوبات كبيرة مع عيسى لكنني اكتشفت أن أهم ميزة فيه أنه ابن صالح وبدعم من عبدالله الدح اتوقع لعيسى مستقبلا باهرا».

وكشف روبنسون عن إقامة البطولة تحت مظلة الاتحاد الدولي للملاكمة وهي ضمن أربع مؤسسات تشرف على اللعبة عالمياً وسيتم تطبيق قواعد الاتحاد في بطولة دبي وستقام جميع المباريات من أربع جولات كل جولة عبارة عن ثلاث دقائق باستثناء مباراة براد سلمون التي ستقام من 10 جولات سيلاقي فيكتور هوغو كوريا المكسيكي، حيث سبق للأول الفوز بلقب بطل العالم.

وكشفت اللجنة المنظمة عن مشاركة العديد من أبطال الملاكمة العرب والعالميين وفي مقدمتهم الأميركي براد سولومون بطل العالم الملقب بـ«السلطان» إلى جانب ملاكمين من مختلف دول العالم، وهي: المكسيك، إسبانيا، لبنان، الأردن، مصر، إيران، سورية والعراق.

كما أشارت اللجنة المنظمة إلى أن أسعار التذاكر في المتناول وتراوح ما بين 150 و650 درهماً، وهي قيمة معتدلة بالنسبة لنزالات الملاكمة العالمية، علماً بأن التذاكر متوافرة في العديد من منافذ لبيع في المراكز التجارية ومحطات البترول.

من جانبه، قال ممثل مركز دبي التجاري العالمي عبدالله قاسم أن المركز سعيد باحتضان الحدث الكبير، وقال «نشعر بالفخر في استضافة البطولة للمرة الثالثة على التوالي ونتمنى التوفيق للبطل الإماراتي في البطولة والمزيد من التقدم ليصبح بطلا للعالم.

فيما أكدت مسؤولة التسويق والترويج بمجلس دبي الرياضي حصة الكوس، على أن رعاية مجلس دبي الرياضي لهذه البطولة تأتي في إطار دعم للرياضيين المحليين وفي مقدمتهم عيسى الدح الذي يعد نموذجا يحتذى، خصوصا أنه أول ملاكم محترف في تاريخ الدولة، كما تأتي رعاية المجلس في إطار تشجيع المؤسسات على استقطاب أقوى وأكبر البطولات والأحداث الرياضية العالمية التي تعكس صورة إيجابية عن القدرات التنظيمية التي يتمتع بها أبناء الدولة.

وأشار مدير قرية الشعب السياحية عبدالله الدح إلى أنه «كان مقرراً الدفع بلاعب مواطن بجوار الدح في البطولة لكن عدم جاهزية أي من اللاعبين الثلاثة لم تسمح بذلك، ووعد بتأهيل اللاعبين الثلاثة بخلاف الدح ليسيروا على الدرب نفسه في المرحلة المقبلة، ونطمح إلى مشاركة عربية مشرفة في البطولة يشارك فيها عبدالله أبو حمدان (لبنان) وسهيل ويليام (الأردن) ومحمد أكرم وعبدالمنعم قباني (سورية) ومصطفى سيد (مصر) وانس عبدالرحمن (العراق)».

طباعة