فريد علي يودّع الصافرة دولياً بعد عطاء 11 عاماً

فريد علي. أرشيفية

امتدح رئيس اتحاد كرة القدم، محمد خلفان الرميثي، الدور الكبير الذي قام به الحكم الدولي في كرة القدم فريد علي خلال حمله الشارة الدولية، واصفاً اياه بانه كان خير سفير للإمارات في جميع المنافسات الخارجية التي شارك فيها.

وقال الرميثي في تصريح على موقع اتحاد كرة القدم: «كان محط فخرنا واعتزازنا جميعاً، ونحن على ثقة بأن النجاح الذي حققه في المحافل الخارجية أسعد أسرتنا الرياضية عامة وأسرة كرة القدم على وجه الخصوص».

يذكر ان فريد علي وصل السن القانونية، 45 عاماً، التي تحرمه من حمل الشارة الدولية او الاحتفاظ بها، وبذلك يكون قد ودّع الصافرة الدولية بشكل نهائي بعد عطاء سنوات طويلة من التفوق والتميز محليا ودوليا امتدت لنحو 11 عاماً، حيث كان مثالاً لقاضي الملعب الذي يحظى باحترام الجميع وحصل على العديد من الجوائز والالقاب.

واشار الرميثي الى ان ما قدمه فريد من عطاء يحفز الحكام الشباب على الاقتداء بمسيرته المضيئة في عالم التحكيم، ويدفعهم إلى تطوير مواهبهم في هذه المهنة التي تحتاج الى المزيد من الدقة والحكمة وسرعة اتخاذ القرار، إضافة إلى العوامل الأخرى.

وأعلن الرميثي رغبتهم وأسرة التحكيم باستمرار فريد علي في مواصلة مشواره محلياً، ليسهم بدعم التحكيم، وليستفيد الحكام الشباب من خبراته الواسعة وتجاربه الغنية.

واعتبر ان المنافسات المحلية بحاجة ماسة الى مثل هذه الخبرات التي يمتلكها، وقال إن فريد علي سيعامل معاملة الحكم الدولي في الحقوق والواجبات، حسب نظام ولوائح اتحاد الكرة. وجدد الرميثي باسمه وباسم أعضاء مجلس الإدارة دعم الاتحاد لكل الطاقات المبدعة التي تعمل على تطوير لعبة كرة القدم في الدولة.

 

طباعة