«صافرة الحكم»

محمد عمر: عبدو وارماتوف وقعا في أخطاء عديدة

عبدالرحمن عبدو. رويترز

أكد الحكم الدولي السابق في كرة القدم محمد عمر، ان الحكم الدولي القطري عبدالرحمن عبدو الذي قاد مباراة العراق واستراليا في الدور ربع النهائي لكأس امم آسيا لكرة القدم المقامة حالياً في قطر لم يظهر بالمستوى التحكيمي المطلوب، ووقع في عدة اخطاء، لافتا الى انه يمنح الحكم ثماني درجات من .10

وقال لـ«الإمارات اليوم»: «كان هناك خطأ لمصلحة العراق في الدقيقة ،83 لكن الحكم لم يتخذ اي قرار، رغم أن اللاعب الاسترالي مسك اللاعب العراقي باليد، كما ان المساعد الثاني احتسب حالة تسلل ضد العراق لا وجود لها». واشار الى انه كان يجب على الحكم ايضاً طرد احد لاعبي العراق.

واضاف «الحكم وقع في خطأين مزدوجين في الدقيقة ،100 حيث كان يجب احتساب ركلة جزاء لمصلحة العراق، كما انه في الحالة الثانية كان يجب ان عليه انذار اللاعب يوسف محمود،للمسه الكرة بيده، لكن الحكم لم يشاهد الحالة، لذلك لم يتخذ أي قرار، وفي كلا الحالتين فإن الحكم مخطئ».

وبخصوص إدارة الحكم الدولي الاوزبكي رافشان ارماتوف، اكد انه يمنحه ثماني درجات من ،10 لكونه تساهل في الكثير من القرارات الادارية، لافتاً الى ان هذه المباراة تعد من أسوأ المباريات التي قادها الحكم، لأنه وقع في اخطاء كبيرة، ابرزها عدم احتسابه ركلة جزاء لمصلحة المنتخب الايراني في الدقيقة ،91 بجانب انذار احد لاعبي المنتخب الكوري الجنوبي، اضافة لكونه كان يجب عليه طرد احد لاعبي المنتخب الايراني لركله احد لاعبي كوريا في وجهه.

طباعة