عبدالله: حظوظنا أقوى لتنظيم مونديال الناشئين 2013

يوسف عبدالله. الإمارات اليوم

أكد أمين عام اتحاد كرة القدم يوسف عبدالله، ان الامارات جاهزة لاستضافة مونديالي الناشئين ،2013 والشباب ،2015 ومونديال السيدات تحت 17 سنة المقرر في العام ،2014 وذلك في حال منحها الاتحاد الدولي لكرة القدم حق تنظيمها، لافتاً الى ان حظوظ الامارات ستكون اقوى من غانا في استضافة بطولة كأس العالم للناشئين ،2013 نظرا لكون قارة افريقيا، ممثلة في نيجيريا، سبقت ان استضافت اخيرا مونديال الناشئين في العام ،2009 فضلاً عن انه لا يوجد منافس للإمارات في القارة الآسيوية، ما يعزز فرصها في الفوز بتنظيم هذا الحدث العالمي الكبير على حد تعبيره. ومن المقرر ان يعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم رسمياً اسماء الفائزين بالتنظيم في مارس المقبل.

وقال يوسف عبدالله لـ«الإمارات اليوم» «حسب معرفتنا بمجريات الأمور فإن حظوظنا قوية للفوز على الأقل بتنظيم مونديالي الشباب والناشئين اضافة الى استضافة« كونغرس الفيفا» ،2013 حيث كنا قد قدمنا ايضا طلبا رسميا باستضافة هذا الحدث الكبير».

وتتنافس الإمارات مع غانا على تنظيم مونديال الناشئين، ومع كل من تركيا واوزبكستان لاستضافة مونديال الشباب ،2015 وكذلك مع كل من كوستاريكا وغانا ومقدونيا وروسيا واوزبكستان للفوز بتنظيم مونديال 2014 للناشئات.

وبخصوص تقييم اتحاد الكرة لمشاركة المنتخب الأول في امم اسيا في قطر، اكد يوسف عبدالله انه سيكون هناك تقييم شامل لمشاركة الأبيض في هذه البطولة من الجوانب كافة، لافتاً الى ان لديهم طموحات اخرى مستقبلية تتمثل في مونديال ،2014 واولمبياد لندن ،2012 اضافة الى طموحاتهم في البطولات المقبلة سواء في كأس الخليج ،21 ونهائيات كأس امم اسيا .2015 واشار الى انه على ضوء التقييم الذي سيتم للمشاركة الأخيرة في امم اسيا لكرة القدم في قطر سيتم وضع الخطط اللازمة للاستحقاقات الخارجية المرتقبة. واضاف «نحن في اتحاد كرة القدم نتعامل مع استحقاقات المنتخب حسب كل مرحلة، حيث نعطيها الأهمية اللازمة، ومن دون شك فإننا نخطط للمستقبل بصورة موضوعية وفق برامج محددة. يذكر ان الإمارات سبق ان حققت نجاحات كبيرة خلال تنظيمها لأحداث عالمية كبرى، ومن بينها مونديال الشباب ،2003 وكذلك مونديال الأندية 2009 و2010 في ابوظبي.

طباعة