عبدالله: نفخر بأن الإمارات كانت وراء فوز علي بن الحسين

يوسف عبدالله. الإمارات اليوم

أكد الامين العام لاتحاد كرة القدم يوسف عبدالله أنهم يفتخرون بأن الامارات كانت وراء فوز الامير علي بن الحسين رئيس الاتحاد الاردني لكرة القدم رئيس اتحاد غرب اسيا بمنصب نائب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم في الانتخابات التي جرت اخيراً، حيث سيتولى المنصب لفترة تمتد اربع سنوات. وأشار إلى أن وجود شخصية مرموقة مثل الامير علي في هذا المنصب الدولي الكبير من شأنه خدمة الكرة العربية والاسلامية، معتبراً أن رهان الامارات في هذا الخصوص كان في محله.

وكان الامير علي اكتسح منافسه الكوري الجنوبي الدكتور شونغ مونغ بعدد 25 صوتاً مقابل 20 صوتاً خلال الاقتراع السري الذي جرى فيأ الانتخابات أول من أمس. وامتدح يوسف عبدالله الدور الكبير الذيأ قام به رئيس اتحاد كرة القدم محمد خلفان الرميثي من أجل جمع الصف العربي والاسلامي لاسيما الخليجي، وحشده خلف الامير علي في الانتخابات الاخيرة، مؤكدا ان «اي شخص يفرح كثيراً عندما يجني ثمار نجاحه، وهذا ما حدث مع الرميثي كون ان جهوده اثمرت هذا الانجاز الكبير»، على حد تعبيره.

وقال لـ«الإمارات اليوم» رداً على سؤال عما اذا كانوا واثقين بأن الامير علي سيفوز «بحسب المساعي التي قادها فريق العمل فإن كل المؤشرات كانت تدل على ان حظوظ الامير كبيرة في الفوز، وبصراحة فإننا كعرب ومسلمين كنا في حاجة لشخصية قوية مثل الامير علي للوجود في الفيفا، وهذا ما تحقق بفضل جهود كبيرة بذلت في الفترة الماضية.

واشار الى ان فرحتهم في الامارات كانت كبيرة كون ان الجهود التي بذلوها في هذا الخصوص لم تذهب هباء، مؤكداً أن الرميثي قاد هذا العمل بقلب صاف ونية صادقة. واضاف «الرميثي يسعى دائماً لكي يخلق من اتحاد الكرة مؤسسة اجتماعية تخدم مختلف قاعات المجتمع بكل فئاته ومكوناته، كما انه يخطط لكي يخلق من اتحاد اللعبة كياناً قوياً قادراً على تحقيق النجاحات في مختلف المحافل الادارية والفنية وغيرها. وبخصوص رأيه فيأ بعض العرب الذين وقفوا في صف المعارضة للأمير علي اكد يوسف عبدالله انهم لايلومون من وقفوا ضده، لافتاً الى انه امر طبيعي ان تكون هناك معارضة طالما كانت هناك انتخابات.

طباعة