البرازيلي سياو.. «محترف كحول» من الدرجة الأولى

 

يحمل محترف نادي الشباب الجديد البرازيلي جوسيال فيريرا الملقب بـ«سياو» سيرة ذاتية مملوءة بالمشكلات أبرزها الإفراط في تناول الكحول، حتى إنه غادر نادي إيه سي إيه لعدم التزامه بالتعليمات، على الرغم من منحه أكثر من فرصة لتصحيح أوضاعه. وكان سياو يلعب سابقاً في نادي فلومينيزي الذي وضع بنداً في عقده يمنعه من تناول الكحول، لمعرفته المسبقة بأنها عادة لا يتخلى عنها اللاعب.

وأفادت صحيفة «غلف نيوز» في عددها الصادر أمس، بأن «لاعب الشباب الحالي سياو استغنت عنه سبعة أندية في الموسمين الأخيرين بسبب مشكلاته مع الكحول، على الرغم من الفرصة التي قدمها له ناديه الأخير إيه اس إيه البرازيلي للتغلب على مشكلته، ولكنه فشل مجدداً في الحفاظ على ثقة النادي».

وبدورها، ذكرت صحيفة «تريبونا دي نورتي» البرازيلية، أن «سياو حينما كان لاعباً في فريق أميركا دي ناتال قام بالاعتداء على امراة وهو مخمور، ما أدى إلى اعتقاله من قبل السلطات البرازيلية في ابريل 2009».

وأوضحت الصحيفة أن «طبيب ناديه السابق اميركا دي ناتال ويدعى ريغو مايتيرلينك يقول إن مشكلات سياو مع الكحول قديمة، فحينما كان يلعب مع نادي سيارا قام الأطباء باعطائه دواء يعطي طعماً مريراً حينما يشرب السوائل، ما أسهم في توقفه عن شرب الكحول طويلاً قبل العودة إليه».

من جهته، قال المدير التنفيذي لنادي إيه إس إيه جوزيه اوليفيرا في تصريحات سابقة للموقع الرسمي للنادي: «سياو لاعب ممتاز، لكن سلوكه خارج الملعب مضر. في السابق كان قد تورط في مشكلات ولكن تم اعطاؤه فرصة اخرى. ولكنه عاد مجدداً للتورط في مشكلات الكحول، ولم يلتزم بالاتفاق الذي كان بيننا، ما ادى الى قرارنا بالاستغناء عنه».

وتشير وسائل الإعلام البرازيلية إلى أن اللاعب سياو حقق رقماً قياسياً في عدد مرات الانتقال بين الأندية إذ سجل 13 انتقالاً في غضون خمس سنوات فقط.

طباعة