صراع العمالقة يبدأ اليوم في الذكرى الـ18

فيدرر يبدأ المشوار بلقاء الفرنسي غولين بينيتي.                تصوير: أسامة أبوغانم

تتوجه أنظار العالم اليوم صوب دبي التي تحتضن نخبة من أقوى لاعبي التنس في العالم الذين يتنافسون على لقب النسخة الـ18 من بطولة دبي المفتوحة للتنس للرجال، التي تستمر حتى 27 فبراير الجاري وتقام برعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.

وتجمع دبي كل العمالقة في بطولة واحدة من بينهم ستة من ضمن المصنفين الـ10 الأوائل عالمياً، في مقدمهم النجم السويسري روجيه فيدرر المصنف الأول، والصربي نوفاك ديكوفيتش المصنف الثاني وحامل اللقب، والبريطاني آندي موراي المصنف الرابع، والروسي نيكولاي دافيدينكو المصنف السادس والفرنسي جوويلفريد تسونغ المصنف التاسع والكرواتي مارين سيليش المصنف العاشر.

ويسعى فيدرر إلى استعادة اللقب الذي أحرزه آخر مرة في بطولة ،2007 ويبحث عن الفوز باللقب للمرة الخامسة في التاريخ لمواصلة الانفراد بالرقم القياسي لعدد مرات الفوز باللقب، ورغم الإنجازات التي حققها فيدرر مثل فوزه أربع مرات بكأس بطولة دبي، والتربع على عرش التصنيف الأول عالمياً وحمله لقب بطولة ويمبلدون وانتزاعه ألقاب بطولتي فرنسا وأستراليا، سيجد مقاومة شرسة من نخبة من أقوى اللاعبين في العالم الطامحين لإيقاف عجلة تقدمه والاستئثار بلقب البطولة.

ويدافع الصربي نوفاك ديكوفيتش عن اللقب الذي فاز به للمرة الأولى في الموسم الماضي عن جدارة، وأثبت خلال الموسم الحالي أنه على درجة عالية من الجاهزية، وقال ديكوفيتش «كان لقب بطولة دبي للتنس الأول لي في مستهل الموسم الماضي، وله مكانة خاصة بسبب الدعم الكبير الذي حظيت به، في كل مرة ألعب فيها في دبي أشعر كأنني في بلدي، وتنظيم البطولة في منتهى الدقة، ونُعامل في دبي بشكل رائع، ويشرفنا أن نحظى بمكان مثل دبي لتقام عليه مثل هذه البطولات».

وتشهد النسخة الحالية من البطولة غياب أربعة لاعبين من بين قائمة العشرة الأوائل بسبب الإصابة، في مقدمهم المصنف الثالث الإسباني رفايل نادال والمصنف الخامس الأرجنتيني خوان مارتن ديل بوترو، والمصنف السابع الأميركي آندي روديك، والمصنف الثامن السويدي روبين سودليرنغ.

 
تهلك واثق بقدرات غريب

عبر مدير البطولة رئيس اللجنة المنظمة صلاح تهلك عن ثقته الكاملة بقدرات النجم الكويتي محمد غريب الذي يمثل الأمل العربي في منافسات بطولة الرجال التي تنطلق اليوم، وقال تهلك خلال مراسم قرعة البطولة «لقد منحنا الغريب بطاقة دعوة للمشاركة في البطولة، ونحن نثق بقدراته كثيراً، وأنا واثق بأنه سينال إعجاب الجميع، وأتمنى له التوفيق في منافسات البطولة ليذهب بعيداً». وكانت اللجنة المنظمة منحت بطاقات الدعوة الثلاث التي تملكها لكل من غريب، وللفرنسي جوويلفريد تسونغ وهو المصنف التاسع عالمياً، والمصنف الخامس في البطولة، ولم يتمكن من التسجيل في الوقت المناسب، فيما ذهبت البطاقة الثالثة للألماني راينر شوتللر المصنف الـ89 عالمياً. وأشاد تهلك بالدور الكبير الذي لعبته الصحافة المحلية في تغطية وإبراز منافسات بطولة السيدات التي أسدل عليها الستار مساء أمس، وقال «الإعلام شريك استراتيجي لنا في نجاح الفعاليات التي ننظمها، ومن ثم كان له دور مؤثر في التغطية».
الذكرى الـ18

وتحتفل بطولة الرجال بالذكرى السنوية الـ18 على انطلاقها في العام 1993 عندما أحرز التشيكي كارل نوفاك اللقب الأول، وشهدت البطولة على مدار الأعوام الماضية تطورا واضحا، حيث استضاف ملعب البطولة عمالقة اللعبة مثل بوريس بيكر، وآندريه آغاسي، وجوران إيفانوفيتش، ورافايل نادال، وروجيه فيدرر.

وأصبحت البطولة من أبرز البطولات في المنطقة والمفضلة لدى معظم نجوم التنس في العالم. وبمناسبة الاحتفال بالذكرى الـ18 لانطلاق بطولة دبي لتنس الرجال، تشهد البطولة الانطلاقة الأولى من نوعها لمسابقة التنس المخصصة للإعلاميين التي ستجرى في اليوم الأخير لنهائي البطولة، 27 فبراير على ملاعب التنس الجانبية، لإعطاء الفرصة لجميع الإعلاميين ليختبروا قدراتهم ومهاراتهم في تلك الرياضة التي يقومون بتغطية فعالياتها.

قرعة متوازنة

وأسفرت قرعة بطولة الرجال التي جرت عصر أمس في قاعة المجلس بالاستاد الرئيس عن مواجهات سهلة لكبار المصنفين، ووضعت السويسري روجيه فيدرر على رأس المجموعة الأولى التي تضم معه المصنف السادس مارين سيليش وفي حالة مواصلة مشوارهما سيتقابلان في الدور ربع النهائي، وفي المجموعة نفسها سيلعب البريطاني آندي موراي المصنف الثالث في البطولة وسيكون في طريقه الروسي ميخائيل يوغني المصنف السابع.

وفي المجموعة الثانية سيكون المصنف الثاني نوفاك ديكوفيتش في طريق الفرنسي جوويلفريد تسونغ المصنف الخامس، فيما سيكون المصنف الرابع نيكولاي دافيدينكو في طريق الفرنسي غيل سيمون المصنف الثامن في البطولة.ويبدأ فيدرر مشواره بلقاء الفرنسي غولين بينيتي المصنف الـ39 عالمياً في رابع مواجهة بينهما على مدار التاريخ، وفاز فيدرر مرتين فيما فاز غولين مرة واحدة في بطولة باريس للأساتذة 2009 التي شهدت خروج فيدرر باكراً في الدور الأول بسبب الخسارة، وهو ما يجعل اللقاء بمثابة مباراة ثأرية للمصنف الأول عالمياً.

فيما يستهل ديكوفيتش مبارياته بلقاء الإسباني لوبيز غارسيا المصنف الـ47 للمرة الثالثة في التاريخ، وتفوق ديكوفيتش في المواجهتين الماضيتين، فيما سيلعب آندي موراي مع أحد المتأهلين من التصفيات التي انطلقت أمس، وسيلعب دافيدينكو مع الفرنسي فلورين سيرا المصنف الـ59 وسيلعبان للمرة الخامسة، وسبق للمصنف الرابع الفوز ثلاث مرات مقابل مرة واحدة للفرنسي، ويستهل تسونغ مشواره بلقاء مواطنه ميشيل لودر المصنف الـ79 عالميا في ثاني مواجهة بينهما، وانتهت الأولى لمصلحة المصنف الخامس في البطولة.

وسيكون اللاعب العربي الوحيد في البطولة الكويتي محمد الغريب في مواجهة أحد المتأهلين من التصفيات، وفي حالة تأهله سيكون في طريق الروسي ميخائيل يوغني المصنف السابع الذي سيتقابل بدوره مع السلوفاكي لوكاس لوكو.
طباعة