فالنسيا يتخم مرمى الأبيض

هجمة للمنتخب صوب مرمى الفريق الإسباني. من المصدر

أتخم فريق فالنسيا الإسباني مرمى منتخبنا الوطني للناشئين بالأهداف أول من امس، وحسم النتيجة 9/1 أفي مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع في بطولة العين الودية للناشئين تحت 17 سنة.

وحملت الأهداف توقيع ألتور بومبال «7»، كارلوس مونليون «24»، بورجا جارسيا «29»، ديفيد لوبيزأ «33»، براين بلاسكو «44»، بورجا كوانتيس «46 و61» أمن ركلة جزاء، ألتور بومبالأ «81» ، وبورجا جارسياأ «91»، فيما أحرز هدف المنتخب محمد حسين خوري «58».

وقلل مدرب منتخب الناشئين علي إبراهيم من أهمية الخسارة القاسية أمام فالنسيا الإسباني في بطولة العين، وقال إن الهدف من المشاركة في البطولة اختبار حالة اللاعبين ووضعهم في أجواء المباريات الرسمية رغم أن المنتخب لا يرتبط حالياً باستحقاق خارجي، مشيراً إلى أن الاجهاد أثر في مردود اللاعبين أول من أمس بعد يوم فقط من مباراة إنتر ميلان الإيطالي التي شهدت فوز الأبيض 2/ صفر.

وأضاف «لا ننظر بالدرجة الأولى إلى النتائج التي حصلنا عليها في مباراتي البطولة الودية، ويتعين الإشارة إلى أننا وافقنا على المشاركة رغم فترة التحضيرات القصيرة للمنتخب بسبب ارتباط اللاعبين بأداء امتحانات نصف العام وفي المباراة الأخيرة دفعنا بوجوه جديدة للمرة الأولى، بعد غياب بعض اللاعبين بداعي الإصابة ولدينا تجمعات أخرى في الفترة المقبلة اعتبارا من الشهر المقبل مع بعض المباريات الودية، ونسعى إلى دعم صفوف المنتخب بعناصر جديدة من خلال متابعة مباريات الدوري».

وفي المقابل، قال مدرب نادي فالنسيا فيسينتني كاسيس إن «المنتخب انهار بعد الهدفين الثاني والثالث وأتاح لنا زيادة غلتنا من الأهداف، مشيراً إلى أن معظم الفرق العربية تعاني من ضعف واضح في الجوانب التكتيكية رغم المهارات الجيدة التي يتمتع بها جميع اللاعبين العرب».

واختتم «لعبنا بطريقة رائعة والهدف الأول أتاح لنا فرصة جيدة للتقدم نحو مرمى الخصم، وأعتقد أننا نجحنا في المهمة وحصلنا على المركز الثالث، رغم أنني توقعت المنافسة على المركز الأول الذي كان هدفنا من المشاركة في البطولة».

طباعة