«سيتي» ينتزع لقب بطولة العين للناشئين بالركلات

فريق مانشستر سيتي بعد تتويجه باللقب. من المصدر

 قادت ركلات الجزاء الترجيحية فريق مانشستر سيتي الإنجليزي إلى إحراز لقب البطولة الودية للناشئين تحت 17 سنة على حساب العين 5/،3 إثر تعادلهما في الوقت الأصلي للمباراة النهائية 2/.2

وتوج الشيخ عبدالله بن محمد بن خالد آل نهيان عضو هيئة الشرف بنادي العين فريق المان سيتي بكأس البطولة والميداليات الذهبية، فيما حصل العين على الميداليات الفضية.

ونال لاعب العين عبدالله علي جائزة أفضل حارس مرمى في البطولة وذهبت جائزة الفريق المثالي لمنتخب الناشئين، فيما تقاسم جوديتي لاعب مانشستر سيتي وبرغا لاعب فالنسيا لقب هداف البطولة.

وشهدت المواجهة توتراً هائلاً في الربع الأخير من لاعبي مانشستر سيتي أدى إلى طرد اللاعب جيريمي هيلان بداعي الخشونة مع اللاعب فهد جمعة.

وضغط العين بقوة على مرمى لوريس كاتريوس مستغلاً حالة التراجع الكبيرة للاعبي المان بعد صافرة البداية. وكاد عادل جمعة يضع العين في المقدمة بعد أن تلقى تمريرة جيدة من عادل جمال خلف المدافعين.

ورد المان بمحاولة جريئة كادت تثمر هدفاً في مرمى العين قبل أن يتدخل عبدالله علي ببراعة لإبعاد تسديدة جوديتي القوية في توقيت مناسب .15 وبعد محاولات عدة افتتح العين التسجيل في مرمى المان عن طريق ابراهيم عبدالعزيز بعد استعراض ناجح أمام المدافعين وكاتريوس .30

وحاول اللاعب جون جوديتي أبرز لاعب في فريق المان التسديد من حدود المنطقة بعد الجسارة الجيدة التي بدا عليها ثنائي الخط الخلفي فارس صالح وعبدالسلام محمد، علاوة على البراعة الجيدة التي تحلى بها حارس المرمى عبدالله علي.

وبعد الاستراحة انتظر اللاعب الإنجليزي نايلز زاندر تسع دقائق فقط لإعادة المباراة إلى نقطة الصفر إثر مجهود فردي في غياب التغطية الدفاعية. وألغى حكم المباراة هدفا للعين أحرزه اللاعب فرج جمعة بداعي التسلل ،64 قبل أن يمنح اللاعب ابراهيم عبدالعزيز العين الأفضلية لفريقه بالهدف الشخصي الثاني بعد خطأ مشترك بين حارس المرمى كاريوس والمدافع فيسلي .72 ودفع العين ثمن إهدار فرص التسجيل أمام المرمى، بعد أن صحح المدافع فيسلي خطأه بإحرازه هدف التعادل في الوقت القاتل من المباراة «88».

طباعة