بانيد: الظفرة دافع لتجنب مشهدي النصر وعجمان

قال مدرب الظفرة، الفرنسي لوران بانيد، إن هدفه المستقبلي جمع 20 نقطة ليضمن فريقه البقاء في دوري المحترفين، ولكي يتفرغ بعدها لتحقيق مركز متقدم على لائحة ترتيب البطولة.

وأضاف في تصريحاته عقب المباراة «استفدنا من المباريات الأخيرة للدوري بعدما استقبلت شباكنا 10 أهداف خلال المباراتين الأخيرتين لنا ضد النصر وعجمان، فكان لابد أن نهتم بعض الشيء بالجانب الدفاعي حتى لا تتكرر مثل هذه المواقف».

وتابع «لم نبدأ بشكل جيد أمام الجزيرة ووقعنا في أخطاء عدة استثمرها المنافس وسجل منها هدفه الأول، لكن ما يحسب للاعبينا أنهم تماسكوا بعد الهدف ونظموا صفوفهم واستطاع تدارك الموقف بالتعادل، وإضافة الهدف الثاني مع بداية الشوط الثاني». وأوضح «لقد توهم لاعبو الجزيرة بعد تسجيلهم الهدف الأول أنهم ضمنوا نتيجة المباراة فتراجعوا بعض الشيء، وفقدوا تركيزهم، ظناً منهم أن المباراة قد انتهت لمصلحتهم وقد قبلت شباكهم هدفين في توقيت صعب للغاية من عمر المباراة».

وأكمل «أشكر اللاعبين على ما قدموه من عطاء خلال هذه المباراة، لقد أدوا بشكل جاد أمام أهم فريق في الدوري، خصوصا المدافعين، الذين تحملوا العبء الأكبر من المباراة، وأعتقد أن سيطرة الجزيرة على منطقة وسط الملعب معظم فترات المباراة يعد أمراً طبيعياً ومنطقياً كون العنكبوت يملك أفضل لاعبي الدولة في هذا المركز».

واختتم «الجزيرة مازال الأكثر حظوظاً للفوز بالدوري، وبمقاييس كرة القدم يملك الحظوظ الأوفر للفوز بلقب الدوري العام الجاري».

طباعة