الرجاء يواجه فالنسيا بشعار التعويض

 يسعى فريق الرجاء المغربي إلى تعويض خسارته الافتتاحية في بطولة العين الودية، عندما يواجه مساء اليوم فريق فالنسيا الإسباني ضمن المجموعة الأولى. بدوره افتتح فريق العين للناشئين مشاركته في البطولة الودية بفوز صعب على الرجاء المغربي بهدفين نظيفين حملا توقيع هداف العامري وعادل جمعة في الدقيقتين (68 و70) أول من أمس، على ملعب القطارة في الجولة الأولى من البطولة التي تقام برعاية سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان النائب الأول لرئيس نادي العين وهيئة الشرف رئيس مجلس الإدارة. ويشارك في البطولة إلى جانب العين فريق الرجاء المغربي وفالنسيا الإسباني ضمن المجموعة الأولى، فضلاً عن منتخبنا الوطني «مواليد 1993» ومانشستر سيتي الإنجليزي وانترميلان الإيطالي في المجموعة الثانية. وأهدر العين أكثر من فرصة لافتتاح التسجيل عن طريق هداف العامري وفرج جمعة، وفي المقابل فشل الضيوف في الحصول على فرص حقيقية للتسجيل في مرمى العين رغم المردود الجيد قبل الاستراحة. ومنح الشيخ زايد بن طحنون بن محمد آل نهيان لاعب العين عادل جمعة جائزة أفضل لاعب في المباراة. بدوره أكد مدرب فريق العين عبدالحميد المستكي أن انشغال اللاعبين بأداء امتحانات النصف الأول حرمهم من التحضير الجيد، قبل بداية البطولة أو خوض مباراة ودية لاختبار جاهزية اللاعبين. وأضاف «أعتقد أننا نحتاج إلى بعض الوقت لتحقيق الانسجام المطلوب بين اللاعبين على نحو يؤدي إلى ظهورنا القوي في المباريات المقبلة، خصوصًا بعد عودة المصابين للحصول على الفائدة الفنية المرجوة». بدوره اعترف مدرب فريق الرجاء المغربي عبدالحق السوادي بتأثير الإرهاق في اللاعبين في المباراة الافتتاحية ببطولة العين الودية، وقال إنه من أهم أسباب الخسارة التي مني بها أمام العين، فضلاً عن الفارق الواضح في القوة البدنية لمصلحة لاعبي العين، معرباً عن امله في تحسن مردودهم في مباراة اليوم أمام فالنسيا الإسباني.

طباعة