الفصل في قضية الشارقة وأميري الأربعاء المقبل

تداعيات قضية الماس تلوح بالعقوبة إلى وكيل أعماله أميري.

تفصل لجنة الانضباط في اتحاد الكرة في اجتماعها المرتقب الأربعاء المقبل في العديد من القضايا المهمة أبرزها الشكوى التي رفعها نادي الشارقة ضد وكيل أعمال حارس مرمى الفريق محمود الماس، محمد أميري لقيامه بالتشهير بالنادي الشرقاوي عبر وسيلة إعلامية.

وكان الحارس الماس قد رفع قضية في وقت سابق ضد ناديه مطالباً بفسخ عقده لكن لجنة اوضاع اللاعبين رفضت ذلك وتركت قرار فسخ عقده من عدمه بيد نادي الشارقة لكون عقده مع النادي لايزال سارياً المفعول.

وكانت لجنة اوضاع اللاعبين قررت خلال اجتماعها الأخير احالة شكوى الشارقة الى لجنة الانضباط للفصل فيها وفقاً للوائح الخاصة بمثل هذه الحالات.

وستقوم لجنة الانضباط بدورها باستدعاء محمد اميري للاستماع الى ردوده بشأن الاتهام الموجه ضده من قبل نادي الشارقة، ومن ثم اتخاذ القرار المناسب في القضية وفقاً للمستندات والأدلة التي تثبت حدوث واقعة التشهير من عدمها.

يذكر ان اللائحة تعطي اللجنة حق اتخاذ عقوبات رادعة في الأمور الخاصة بقضايا القذف والتشهير والسب بحق اي من الأطراف في منظومة اللعبة وهي اتحاد كرة القدم، ورابطة دوري المحترفين لكرة القدم والأندية. وينتظر أيضاً ان تبحث اللجنة في الأحداث التي صاحبت مباريات الجولة 11 في مسابقة دوري المحترفين لكرة القدم، اضافة الى الاحتجاج المقدم من نادي النصر بشأن الآلية التي تم بموجبها ايقاف محترفه تينيريو مباراتين رسميتين وتغريمه 6000 درهم على خلفية اعتدائه على لاعب من فريق الظفرة اثناء كرة مشتركة خلال المباراة التي جمعت بين الفريقين في دوري اتصالات للمحترفين لكرة القدم.

يذكر ان اللجنة كانت قد فصلت منذ تشكيلها اخيراً في العديد من القضايا المهمة حيث تستند اللجنة في اصدار قراراتها إلى اللوائح والقوانين وفقاً لكل حالة ترفع لها للفصل فيها سواء من قبل اتحاد الكرة او رابطة دوري المحترفين، حيث تسعى اللجنة خلال العقوبات التي تصدرها لخلق نوع من الانضباط وتحقيق العدالة بين جميع الأطراف.

طباعة