شحاتة يفرض سياجاً من السرية على الفراعنة في دبي

عبدالغفار يتوسط زاهر وشحاتة لدى وصول منتخب مصر. من المصدر

 فرض الجهاز الفني لمنتخب مصر لكرة القدم سياجاً من السرية على معسكره التدريبي المغلق المقام حالياً في دبي، استعداداً للدفاع عن لقبه بطلاً للقارة السمراء في كأس الأمم الإفريقية التي ستقام في أنغولا 2010 بعد أيام، ويلعب الفراعنة مباراة ودية أمام منتخب مالي على استاد راشد بالنادي الأهلي مساء الإثنين المقبل.

ورفض الجهاز الفني للمنتخب المصري السماح للجماهير بحضور التدريبات التي انطلقت مساء أمس، على ملعب الأهلي، وذلك لتوفير التركيز للاعبين على اعتبار أن المعسكر ومباراته مع مالي تمثل البروفة الأخيرة للفريق قبل العودة إلى القاهرة ومن ثم التوجه إلى أنغولا، حيث يلعب الفريق في المجموعة التي تضم معه نيجيريا وبنين وموزمبيق.

وطلب الجهاز الفني للفراعنة بقيادة حسن شحاتة المدير الفني إخلاء الملعب تماماً من الجماهير وكاميرات المصورين من الوجود في الملعب. وكانت بعثة الفريق المصري وصلت دبي في ساعة مبكرة من صباح أمس، مع الساعات الأولى للعام الجديد ،2010 وكان في استقبالها وفد من اتحاد كرة القدم يتقدمه نائب رئيس الاتحاد سعيد عبدالغفار وعدد من أفراد الجالية المصرية الذين حرصوا على الوجود في المطار لاستقبال الفريق على الرغم من الموعد المتأخر لوصول الطائرة.

ومن المقرر أن يؤدي الفريق المصري مرانه الرئيس مساء اليوم في موعد المباراة نفسه، ولم يتحدد مكان التدريب بعد، ولم تحسم البعثة موقفها من الدعوات الكثيرة التي تلقتها للعشاء، وينتظر أن تلبي الدعوة الرسمية من السفير مهاب نصر القنصل العام لجمهورية مصر العربية في دبي والإمارات الشمالية.

ورفض الجهاز الفني السماح للاعبيه بمغادرة مقر إقامة الفريق بأحد فنادق دبي إلا لأداء التدريبات فقط حتى موعد المباراة، على أن يحصل اللاعبون على فرصة للقيام بجولة حرة مساء الثلاثاء المقبل عقب التدريب الصباحي، وسيتمكن اللاعبون بعدها من التسوق والتجول في دبي قبل موعد التوجه للمطار للعودة إلى القاهرة.

وكان المنتخب المصري رفض عرضاً للعب مع المنتخب التونسي في دبي، حيث يتواجد الفريقان في التوقيت نفسه، وذلك لرغبة شحاته في الاحتكاك بفريق افريقي الطابع تأهباً لمواجهات نيجيريا وموزمبيق وبنين، وهو ما كان سبباً في اللعب مع مالاوي في القاهرة، وانتهت المباراة بالتعادل بهدف لمثله.

 ..ويدافع عن اختياراته للفراعنة
عبر المدير الفني لمنتخب مصر عن استيائه من الانتقادات التي وجهت إليه بعد اختياره قائمة المنتخب المشاركة في كأس الأمم الإفريقية «أنغولا 2010»، مستبعداً فيها مهاجم الزمالك أحمد حسام ميدو. وقال شحاتة في تصريحات لوسائل الإعلام المصري في المران الأخير للفريق في القاهرة مساء أول من أمس، قبل السفر إلى دبي: «الاختيارات حق أصيل للجهاز الفني وليس من حق أي فرد التدخل في اختيار العناصر المرشحة للدفاع عن لقب بطل إفريقيا الذي فزنا به في النسختين الماضيتين من البطولة، والجهاز الفني يعرف أفضل العناصر التي تتطلبها كل مرحلة». ومنع شحاتة لاعبيه من الإدلاء بأي تصريحات أو تعليقات لوسائل الإعلام في إطار محاولة الجهاز الفني للمنتخب المصري بتحقيق التركيز المطلوب في هذه المرحلة الصعبة.
طباعة