المحمود: كأس السوبر الإماراتية الألمانية مبادرة جريئـة

المحمود اعتبر اللقاء فرصة للاحتكاك مع المدرسة الألمانية. تصوير: أسامة أبوغانم

تتجه الأنظار يوم الثلاثاء المقبل إلى ملعب خليفة بن زايد في نادي العين، الذي يستضيف المباراة المرتقبة بين العين وفيردر بريمن الألماني على كأس السوبر الإماراتية الألمانية، حيث اعتبر أمين عام مجلس أبوظبي الرياضي محمد إبراهيم المحمود أن المباراة المرتقبة تمثل مبادرة جريئة وفكرة جديدة تستحق الإشادة والتقدير، كونها تسهم في عملية تطور اللعبة من خلال الاحتكاك مع الاندية الاوروبية في كرة القدم.

وعبر المحمود عن تقديره لسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، مستشار الأمن الوطني، رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، الرئيس الفخري لاتحاد الكرة الإماراتي، وذلك على رعايته للحدث.

ودعا الى ضرورة الاستفادة من مثل هذه اللقاءات على جميع المستويات، فنياً وتسويقياً وإعلامياً.

واعتبر ان المباراة ستحظى باهتمام كبير من أجهزة الإعلام، خصوصاً أن فريق فيردر بريمن الألماني يعتبر من الأندية الأوروبية ذات السمعة الكبيرة، كونه يتمتع بقاعدة جماهيرية جيدة ستحرص على متابعة اللقاء، فضلاً عن أن اللقاء يجمع بين بطل الكأس والسوبر الإماراتي وبطل الكأس والسوبر الألماني على لقب جديد وكأس مستحدثة في نسختها الأولى.

واعتبر أمين عام مجلس أبوظبي الرياضي أن اللقاء فرصة جيدة بالنسبة لنادي العين للاحتكاك بالمدرسة الألمانية، ما يعود بفائدة كبيرة على الفريق.

وأضاف «مجلس أبوظبي الرياضي يضع كل الإمكانيات تحت تصرف أندية العاصمة من أجل دعمها على نحو جيد يتماشى مع تطلعات قيادتنا الرشيدة ويحقق الأهداف والطموحات المنــشودة».

ودعا المحمود خلال حديثه للموقع الرسمي بنادي العين إلى استمرار مثل تلك الفعاليات الرياضية، لأنها تعود بفوائد جمة على الرياضة الإماراتية، كما أبدى شكره وتقديره لقناة دبي الرياضية شريك الاتحاد الألماني لكرة القدم «البوندسليغا» والناقل الحصري لمباريات الدوري هناك على المبادرة الرائعة، متمنياً أن تجد البطولة الترويج اللائق الذي يتماشى مع حجمها، من أجل إنجاح النسخ المقبلة خلال السنوات المقبلة.
طباعة