رحلة رونالدينيو في عجمان

حل نجم المنتخب البرازيلي رونالدينيو ضيفاً على سمو الشيخ راشد بن حميد النعيمي، رئيس نادي عجمان، على هامش زيارة أسرة نادي ميلان الايطالي الى الدولة لخوض مباراة كأس التحدي أمام فريق هامبورغ الألماني والتي تنظمها شركة «طيران الامارات» سنوياً في دبي.

وحول الشيخ راشد زيارة رونالدينيو الى مهرجان مليء بالفعاليات الشبابية فأمضى مع النجم البرازيلي وقتاً مطولاً في صعود الكثبان الرملية بسيارة خاصة، والتقطا معاً صوراً تذكارية تناقلتها المنتديات الرياضية بعيداً عن ضوضاء الكرة وأضوائها، كان أهمها تلك التي خشي فيها ملك الغابة الاقتراب من رونالدينيو مفضلاً عدم خوض مغامرة خاسرة مثل أولئك المدافعين الذين يسقطون عادة ضحية أمام مهارات ومراوغات ملك الكرة.

وعاش رونالدينيو في كل صـورة أجواء إمارة عجمان وغاص في أعمـاق طبيعتها الصحـراوية، فتعرف إلى الصقور والحياة البدويـة الممزوجـة بالحضارة المدنية، التي يبـدو أنها نالت إعجابـه ومواطنه ايمرسون الذي رافقـه في الرحلـة.

وتساءل رواد المنتديات: هل يرتدي نجم السامبا القميص البرتقالي قبل إنهاء مسيرته في عالم المستديرة كما يفعـل أبناء جلدته في أيامهم الكروية الأخيرة؟

ورغم استبعاد الكثيرين إمكانية استقطاب رونالدينيو الى دوري المحترفين الإماراتي، إلا أن آخرين وجدوا ذلك ممكناً بعد خمس سنوات تقريباً كونه يبلغ حالياً 29 ربيعاً، وعزوا ذلك إلى قدوم أعظم اللاعبين الأجانب الى الدوريات الخليجية أمثال الأرجنتيني باتيستوتا والتوأم الهولندي ديبورغ والاسباني فرناندو هييرو والبرازيلي روماريو. وتمنى عضو منتدى الهدف الإماراتي (أبوظبي) أن يرى الجمهور علاقة الصداقة بين الشيخ راشد واللاعب البرازيلي تتطور الى علاقة عمل في المستقبل القريب، وقال «أتمنى بعد ثلاثة أعوام أن أذهب الى الملعب لأتابع نجماً بحجم رونالدينيو يرتدي قميص أحد الفرق الإماراتية وأستمتع بفنونه في المسابقات المحلية وتحت ناظري».

وبدا المشارك (غريب الدار) مستبعداً الفكرة لصعوبة تحقيقها لكنه لم يحرم نفسه من الأمنيات، وقال «متى يأتي اليوم الذي يلعب فيه رونالدينيو في الدوري الإماراتي، كم أعشق فن هذا اللاعب الذي يراوغ النملة».

وبدوره، اعتبر المشارك المجتهد (حمادي) أن «نجوماً كثر قدموا الى منطقة الخليج، لكن نجاحهم لم يتوقف على أسمائهم إذ فشل كثير منهم في ترجمة خبراته الممتدة بطول الملاعب الأوروبية وعرضها على أرض الملاعب الخليجية ومنهم البرازيلي روماريو».

«بروفايل»..

تعد حياة رونالدينيو مشحونة بالبؤس والأمل، ذاق من خلالها مرارة الفقر والحرمان، إذ عاش يتيماً بعد أن أصيب والده بنوبة قلبية في حوض السباحة أمام عينيه في المنزل الذي اشتراه نادي غريميو للعائلة، ولم يكن عمره حينها سوى 10  سنوات فقط. وقبل وفاة والده الذي لعب لنادي كروزيرو في فترة السبعينات، لكنه لم يحترف بسبب التزاماته العائلية، توقع أن يصبح ابنه رونالدينيو نجماً كروياً لامعاً منذ أن رآه وهو يداعب الكرة في سن التاسعة.

قصة معاناة ساحر السامبا رواها بنفسه على شاشة إحدى القنوات التلفزيونية البرازيلية بدأها بجملة «في قلبي جرح عميق ولكنها سنة الحياة».

وفي الوقت الذي كانت والدته «دونا» تعمل منظفة في أحد المطاعم، فجر اللاعب موهبته واحترف الكرة في نادي غريميو وتحسنت حالته المادية ليوفر لأمه خادمتين، وصورة الوفاء لعائلته الفقيرة سابقاً جعلت البرازيليين يكنون له مشاعر الحب؛ لأنهم يدركون أكثر من غيرهم السر الذي تخفيه تلك الابتسامة العريضة التي لا تفارق شفتيه. وها هو الآن يصول ويجول في ملاعب أوروبا يحصد الملايين بركلة ويجذب عشاق فنه بحركة بهلوانية أو بهدف جميل.

«دبل كليك»

«مواهب خلفان»

لفت اللاعب عبدالرحمن خلفان الأنظار بعد العرض الكبير الذي قدمه مع فريقه الجديد القديم النصر في لقاء الأهلي في كأس رابطة المحترفين بتسجيله ثلاثة أهداف حرمت الفرسان من اقتناص بطاقة التأهل المباشرة الى الدور نصف النهائي، ولم يخف خلفان على عضو منتدى الهدف الاماراتي (أهلاوي والنعم) الذي قال «عبدالرحمن ليس وحده المهاجم الواعد للكرة الإماراتية، وإنما شقيقه غانم يعد مهاجماً متميزاً في صفوف فريق حتا وقريباً سينتقل الى الأهلي أو النصر». وعلق المشارك (عيناوي صريح) قائلاً: «لا تستغربوا، فهداف منتخب عمان ودورة خليجي 19 حسن ربيع لاعب في الدرجة الثانية».

في قفص الاتهام 

رئيس تحرير مجلة سوبر أسامة الشيخ..

 

 

 


اتهم قراء بحرينيون «سوبر» بإثارة الفتن خلال «خليجي19»، حيث نشرت المجلة مقابلة خاصة مع اللاعب البحريني المجنس جيسي جون تحت عنوان «أنا نادم لتمثيل المنتخب البحريني»، ما اعتبره أعضاء منتدى كورة رياضية ومنهم (عيسى 300) و(قلم جارح) و(بجنون عيناوي) تصريحاً مفبركاً خصوصاً أن اللاعب نفى ما جاءت به المجلة التي دلت على صحة التصريح بأن جون طلب من مندوبها وقف التسجيل وقت المقابلة. وقالوا «المجلة تكتب المواضيع المثيرة للجدل باستخدام عناوين براقة بعيداً عن الدليل والمصداقية».

لاعب العين سيف محمد.

.

منذ ارتدائه قميص البنفسج لم يظهر بالصورة التي توقعها المراقبون أو حتى تلك التي ظهر عليها في المواسم الماضية مع الشعب، ليفقد مقعده في المنتخب، وتنخفض أسهمه وشعبيته لدى الجمهور ومنهم عضو منتدى زعيم الامارات «بنفسجي صغير» الذي عاتب سيف قائلاً: «الجمهور انتظر منك الكثير، وأتمنى من شايفر أن يعيد لك مركزك السابق في المقدمة بدلاً من الدفاع».

 

حارس مرمى الأهلي علي سعيد.

.

اتفق أنصار الاهلي على أنه السبب الرئيس في خسارة الفرسان أمام النصر 1/3 في المباراة التي جمعتهما أخيراً في كأس رابطة المحترفين، وطالبو الإدارة الأهلاوية بضرورة اتخاذ قرار بيعه أو إعارته لأندية محلية أخرى. ونصح أعضاء منتدى القلعة الأهلاوية (الفارس الاحمر)، (الأهلاوي)، (رونالدو راك) و(قلبي اهلاوي)، (أم زهراء) و(كريمي دبي) الحارس القديم بالاعتزال حال لم يجد نادياً آخر يستفيد من خدماته وذلك لانخفاض مستواه الفني عما كان عليه سابقاً خصوصاً أنه يجلس على مقاعد الاحتياط في الأهلي.

 

لمشاهدة المزيد من صور رحلة رونالدينهو يرجى الضغط على أيقونة معرض الصورمعرض الصور الموجودة في الأعلى

--------------------------------------------------------------------------------------

ويب رياضي

أعضاء المنتديات الرياضية.. نستقبل مشاركاتكم ومقترحاتكم عبر البريد الإلكتروني التالي
mohammedalhato@yahoo.com

طباعة