لاعب ينزل بديلاً ويخرج مطروداً بعد 40 ثانية فقط! (فيديو)

تحسّر مدرب يوفنتوس ماسيميليانو أليغري لطرد مهاجمه مويز كين بعد 40 ثانية فقط من نزوله احتياطياً أواخر المباراة التي خسرها فريقه أمام روما 0-1 في الدوري الإيطالي لكرة القدم الأحد، لكنه في المقابل حمّل اللاعب المسؤولية.
وفقد كين الذي نزل في الدقيقة 89 صوابه اثر كرة مشتركة مع جانلوكا مانشيني ورفس الاخير الذي سقط أرضا ثم توجه مباشرة الى غرف الملابس.
وقال أليغري لمنصة "دازون" للبث التدفقي "كان بمقدوره مساعدتنا في الدقائق الأخيرة. لقد ارتكب خطأ واعتذر عنه لكنه في النهاية ارتكب خطأ ووضع الفريق في موقف صعب".

 

وتابع "يتعين عليه ان يتعلم من هذه الحادثة، فعندما تشارك بديلا يمكنك ان تصنع الفارق. على العموم، ان الخطأ كان في صالحنا لكنه قام برد فعل خاطئ. الأمر لا يتعلق بالاحباط".
ولم تكن حادثة طرد كين الأسرع في الدوري الايطالي، لان لاعب وسط أتالانتا السابق جوليو ميلياتشو يحمل الرقم القياسي عندما طرد خلال فوز فريقه على باليرمو بعد مرور 32 ثانية عام 2015.
ويحتل يوفنتوس المركز الثامن في الدوري ويبتعد بفارق 12 نقطة عن روما صاحب المركز الرابع وآخر المتأهلين حاليا الى دوري الأبطال وبالتالي فقد فريق "السيدة العجوز" منطقياً أي أمل بالمشاركة في المسابقة الاوروبية الأم عبر الدوري المحلي، الا في حال فوزه بالاستئناف الذي تقدم به بعد حسم 15 نقطة من رصيده هذا الموسم بسبب اشتباه بالتلاعب في صفقات انتقالية الى صفوفه.

 

 

أما الأمل المنطقي الوحيد للمشاركة في دوري الأبطال الموسم المقبل، فيمر من خلال تتويج يوفنتوس بالدوري الأوروبي (يوروبا ليغ) هذا الموسم حيث يلتقي فرايبورغ الألماني الخميس المقبل في ذهاب ثمن النهائي.

 

طباعة