تشافي يعتذر من ضحية داني ألفيش في واقعة الاعتداء الجنسي

اعتذر تشافي هرنانديس مدرب برشلونة، متصدر الدوري الاسباني لكرة القدم، غداة التصريحات التي أدلى بها حيث بدا أنه يدعم زميله السابق البرازيلي داني ألفيش الموقوف منذ الخميس بعد مزاعم اعتداء جنسي.
وقال تشافي في المؤتمر الصحافي عقب فوز فريقه على خيتافي 1-صفر، الأحد، ضمن منافسات المرحلة الـ18 من الليغا: "بالأمس أُسيء تفسير ما أردت قوله عن داني ألفيش. ربما لم أكن محدداً بما فيه الكفاية بكلماتي ومن المهم أن أشرح ما قلته".
وتابع "هو موضوع حساس للغاية، وبالأمس (السبت) نسيت أن أذكر الضحايا. يجب أن ندين كل هذه الأنواع من الأعمال، سواء كان داني أو أي شخص آخر. اعتذاري للضحية، لضحايا الاعتداء الجنسي وهذا النوع من العنف".
وأقرّ "مايسترو" خط الوسط السابق بأن ما قاله "لم يكن التعليق المناسب".
وكان تشافي صرّح عشية المباراة إنه "في حالة صدمة" و"متفاجئ ومصدوم" بتهم الاعتداء الجنسي على ألفيش من قبل فتاة تبلغ 23 عاماً.
وأضاف من دون أن يشير إلى الضحية المزعومة "أشعر بالسوء تجاهه".
وطرد نادي بوماس المكسيكي المدافع المخضرم البالغ 39 عاماً بعدما أمرت محكمة اسبانية باحتجازه من دون كفالة في برشلونة الخميس. عاد ألفيش الذي لعب ثمانية مواسم في برشلونة بين عامي 2008 و2016، إلى النادي الكاتالوني لفترة قصيرة تحت ادارة تشافي (2021-2022).

طباعة