صورة تلخص أحداث البصرة في نهائي خليجي 25

لخّص مشجع عراقي الأحداث التي سبقت مباراة العراق وعمان في نهائي بطولة خليجي 25 لكرة القدم بصورة رفعها في مدرجات استاد جذع النخلة بمدينة البصرة، كتب عليها: "كافي حزن نريد فرح".

وبررت الصورة حالة التدافع والحضور الجماهيري الغفير على المدرجات إذ ظهر المشجع ضاحكاً فيما حملت اللافتة صورتين من الماضي الأليم في بلاد عانت على مدار سنوات طوال آلاماً وأحزاناً نتيجة الحروب والمآسي والمآتم.

وكانت مواقع التواصل الاجتماعي قد غصّت بالتعليقات الغاضبة من سلوك الكثير من المشجعين لكن صورة المشجع برّدت القلوب ورطبت الأجواء وعبّرت عن حالة الشعب العراقي العاشق لمتابعة كرة القدم وأجواء البطولات على أرضه بعد أربعة عقود لم تستضيف فيها العراق أي بطولة الخليج.

يذكر أن مباراة العراق وعمان التي أقيمت اليوم الخميس حضرها أكثر من 65 ألف متفرج فيما ظل أكثر من 150 ألف مشجع في محيط الملعب كانوا يمنون النفس في حضور المباراة حتى وإن لم يمتلك أحدهم تذاكر اللقاء.
 

طباعة