راشفورد يمنح يونايتد الفوز بعد استبعاده انضباطياً

استُبعد المهاجم الدولي ماركوس راشفورد عن التشكيلة الأساسية لمانشستر يونايتد لأسباب "انضباطية داخلية"، فنزل بديلا في الشوط الثاني وسجل هدف الفوز على مضيفه ولفرهامبتون واندررز 1-0، السبت في المرحلة 18 من الدوري الإنكليزي لكرة القدم.

ونال راشفورد (25 عاماً) عقوبة الاستبعاد من مدربه الهولندي إريك تن هاغ الذي أشار قبل المباراة على غير عادته ان مهاجمه لن يستهلها لعدم احترامه القواعد الداخلية دون اعطاء المزيد من التفاصيل.

وحلّ بدلا من راشفورد الذي سجل أيضا في المبارتين السابقتين للشياطين الحمر وثلاثة أهداف لبلاده في مونديال قطر، الأرجنتيني الشاب أليخاندرو غارناتشو (18 عاماً) الذي منح هدف الفوز لفريقه في المباراة الأخيرة قبل كأس العالم ضد فولهام (2-1) في 13 نوفمبر.

لكن راشفورد نزل بدل غارناتشو غير الموفّق، بين الشوطين، وصنع الفارق في الدقيقة 76 بعد تمريرة خذ وهات مع البرتغالي برونو فرنانديش، فانفرد وسجل من داخل المنطقة هدفه الحادي عشر هذا الموسم في مختلف المسابقات.

وبفوزه الثالث توالياً في الدوري والخامس في مختلف المسابقات، رفع يونايتد رصيده إلى 32 نقطة من 16 مباراة في المركز الرابع، بفارق نقطة عن نيوكاسل يونايتد الثالث الذي يستقبل لاحقاً ليدز يونايتد.

في المقابل، بقي ولفرهامبتون في منطقة الهبوط بعد تعرّض تشكيلة المدرب الإسباني خولن لوبيتيغي لخسارته الأولى في ثلاث مباريات منذ حلوله بدلا من المقال البرتغالي برونو لاجي.

ووقف اللاعبون دقيقة صمت قبل المباراة تكريماً لرحيل أسطورة الكرة البرازيلية بيليه الخميس عن 82 عاماً. ورفع جناح يونايتد البرازيلي الدولي أنتوني قميصه لاظهار رسالة شخصية لبطل العالم ثلاث مرات سابقاً.

طباعة