مفاجأة صادمة.. 50% من لاعبي الدوري المصري يتعاطون مادة مخدرة قبل المشاركة في المباريات (فيديو)

كشف لاعب الزمالك ومنتخب مصر السابق أحمد حسام ميدو عن مفاجأة صادمة حول لاعبي الدوري المصري مشيراً إلى أن 50% من اللاعبين يتناولون مادة مخدرة قبل خوضهم المباريات.
وقال ميدو في برنامج "الريمونتادا" على قناة المحور إن من سبب تراجع مستوى بعض لاعبي الدورى المصري خلال الفترة الماضية جراء حصولهم على بديل للسجائر وهي مادة مخدرة تُدعى "سنوس".
وأضاف: "هناك مادة توضع تحت اللسان يستخدمها لاعبو الدوري المصري وتؤثر على تركيزهم، وهذا الأمر يؤثر سلبا على اللاعبين ويساهم في تراجع مستواهم".
وتابع: "لا أعلم لماذا لم تتحرك الأندية ضد لاعبيها ممن يتعاطون تلك المادة المدمرة التي تسبب تأخير اللاعب في العودة من الإصابة وتضرره بشكل كبير بجانب تعرض اللاعبين للإصابة باستمرار".
وأشار إلى أن هذه المادة المخدرة تمنح اللاعبين الطاقة وتزيل عنهم الضغط النفسي والاجتماعي، إذ يشعر اللاعب وكأنه في عالم آخر، كما أن هناك لاعبون يستخدمونه وكأنهم يدخنون سجائر، ولا يمكنهم اللعب بدونهم.
ويعد السنوس هو أحد منتجات التبغ الذي يُستخدم دون تدخين، إذ يعود أصل نشأته إلى السويد في القرن التاسع عشر، ويتم استخدامه عبر وضعه بين الشفة العلوية واللثّة لفترة من الزمن. 
ولا يخضع السنوس للتخمير، كما أنّه رغم استخدامه فمويا، لا يحتاج إلى بصق مثل تبغ "التغميس الأمريكي"، كما أنّه مبستر بالبخار.

طباعة