لاعبان فرنسيان شهيران ممنوعان من حضور نهائي مونديال قطر

كشفت صحيفة "ذي ميرور" البريطانية اليوم عن أن رغبة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بجلب عدد كبير من نجوم المنتخب الفرنسي لحضور النهائي المرتقب اليوم في ختام مونديال قطر بين فرنسا والأرجنتين، لم تتحقق كما سعى إلى ذلك ماكرون.

وقالت إن ماكرون أراد جلب اللاعبين الذين لم يحصلوا على فرصة للمشاركة في المونديال الحالي، بعد أن خرجوا من حسابات المدرب ديديه ديشامب بسبب الإصابة. وبينما لم يرد بوضوح البعض منهم على دعوة ماكرون، ومنهم كريم بنزيمة، لكن لاعبين آخرين، خططا للرحلة إلى الدوحة وكانا على وشك السفر لحضور المباراة النهائية اليوم، قبل أن يتم منعهما رسميا من قبل ناديهما، والامر يتعلق بنجم الوسط بول بوغبا، وكذلك المدافع لوكاس هيرنانديز.

ومنع يوفنتوس بوغبا من السفر، كونه لا يريد للاعب أن ينشغل بشيء آخر غير استمرار مخطط تعافيه من الإصابة التي تعرض لها في بداية الموسم، وتسببت في غيابه عن الفريق، وكذلك عن منتخب بلاده، والأمر نفسه بالنسبة لهيرنانديز مع بايرن ميونيخ، حيث أصيب بالرباط الصليبي في بداية المونديال، وغيابه سيطول، ولم يشأ البايرن أن يتركه يسافر وضغط عليه لاستكمال مرحلة العلاج.

 

طباعة