صدمة للمنتخب البرتغالي.. الظهير الشاب يغادر قطر

خسر المنتخب البرتغالي جهود ظهيره الشاب نونو منديز لما تبقى من نهائيات مونديال قطر في كرة القدم، وذلك وفق ما أفاد الاتحاد البرتغالي للعبة.

وكشف الاتحاد البرتغالي أن ظهير باريس سان جرمان الفرنسي، البالغ من العمر 20 عاماً، يعاني من إصابة في الفخذ تعرض لها خلال الفوز على الأوروغواي 2-صفر في الجولة الثانية لدور المجموعات وسيكون "غير متوفر للمشاركة في نشاطات المنتخب الوطني".
ورغم الإصابة وعدم تمكنه من إكمال المشوار مع كريستيانو رونالدو ورفاقه، سيبقى منديز "ضمن وفد المنتخب الوطني حيث سيبدأ العمل من أجل التعافي" وفق بيان الاتحاد.
وغاب منديز عن المباراة الأولى في النهائيات أمام غانا (3-2) بسبب إجهاد عضلي، ثم شارك في اللقاء الثاني ضد الأوروغواي حيث تعرض للإصابة قبيل انتهاء الشوط الأول، ليخرج من الملعب وهو يبكي.
وضمنت البرتغال تأهلها الى ثمن النهائي قبل مباراة الجولة الأخيرة التي تجمعها الجمعة بكوريا الجنوبية حيث ستكون بحاجة الى نقطة التعادل لضمان الصدارة بغض النظر عن نتيجة المباراة الثانية بين غانا والأوروغواي.

طباعة