قصة السيدة التي رفض محمد صلاح مصافحتها في الكويت (فيديو)

انتشر فيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي ظهر فيه النجم المصري محمد صلاح وهو يرفض مصافحة إحدى الفتيات التي تواجدت أثناء تسلم محمد صلاح لقب أفضل لاعب في مباراة مصر وبلجيكا، والتي انتهت بفوز مصر على بلجيكا بنتيجة 2-1، وهو ما تباينت حوله ردود الأفعال وإن كان محمد صلاح رفض بالفعل مصافحتها ووضعها في موقف محرج، أم أنه لم ينتبه إليها وهي تقوم برفع يدها من أجل السلام عليه.

ونجح المنتخب المصري من تحقيق الفوز على المصنف ثاني عالمياً منتخب بلجيكا في المباراة الودية الدولية التي جمعت المنتخبين في الكويت، وقدم فيها صلاح مستوى متميز وصنع الهدف الثاني للاعب محمود تريزيغيه، ولكنه لم يحرز أي أهداف.

وتوج محمد صلاح بلقب أفضل لاعب في المباراة وتوجه إلى المكان المخصص لاستلام الجائزة وقام بمصافحة رجلين من اللجنة المنظمة للمباراة، وفي نفس الوقت مدت سيدة تابعه للجنة المنظمة أو إحدى الشركات الراعية كانت تقف بجوار مندوبي اللجنة يدها لمصافحة صلاح لكنه لم ينتبه لها، ثم قام باتخاذ مكانه لالتقاط صورة الجائزة.

ونظرت السيدة التي تبدو من ملامحها أنها ليست عربية إلى الجانب الأخر وظهرت أنها في موقف بالغ الحرج، وهو ما ظهر على ملامحها.

ويذكر أن محمد صلاح رفض الحصول على الجائزة في هذه المباراة بعد ذلك وأهداها لاحقا لزميله في منتخب مصر محمود حسن تريزيغيه صاحب الهدف الثاني.

 

طباعة