كرة مارادونا في مونديال 1986 تُعرض في مزاد علني

سيتم بيع الكرة التي استخدمها النجم الارجنتيني دييغو مارادونا ليسجل هدفه المثير للجدل ضد انكلترا في مونديال المكسيك عام 1986، في مزاد علني وقد تصل قيمتها إلى 3 ملايين جنيه استرليني. وستبدأ المزايدات في 16 نوفمبر، لكن يمكن للمشترين المحتملين التسجيل عبر الإنترنت اعتبارا من 28 من الشهر الحالي حسبما أفاد موقع غراهام باد للمزادات في لندن، مضيفًا أنه يتوقع بيع الكرة مقابل 2.5 إلى 3 ملايين جنيه (قرابة 3.4 مليون دولار).
وقال باد رئيس دار المزادات في بيان "مع التاريخ المحيط بهذه الكرة، نتوقع أن تحظى بشعبية كبيرة عندما تُطرح في المزاد".

شهدت مباراة ربع النهائي عام 1986 بين الأرجنتين وإنكلترا تصعيدا حادا بسبب التوترات السياسية التي أعقبت حرب "فوكلاند"، وحسمت بهدفين متناقضين سجلهما الراحل مارادونا. في المرة الاولى، دخل مارادونا منطقة الجزاء وارتقى مع حارس إنكلترا انذاك بيتر شيلتون وضرب الكرة في الشباك.
واعترف مارادونا لاحقا بأنه سجل الهدف "قليلا برأس مارادونا وقليلا باليد". وجاء الهدف الثاني بعد أربع دقائق فقط عندما تجاوز مارادونا خمسة مدافعين إنكليز وشيلتون ليسجل "هدف القرن" بحسب استطلاع للرأي أجراه الاتحاد الدولي لكرة القدم عام 2002. وفازت الأرجنتين في هذه مباراة 2-1 بعد أن احتسب الحكم التونسي علي بن ناصر هدف مارادونا الجدلي ليواصل منتخب بلاده مشواره نحو النهائي عندما تغلب المانيا الغربية 3-2 ليتوج بلقبه العالمي الثاني بعد عام 1978 على ارضه.

وقال بن ناصر، صاحب الكرة "هذه الكرة جزء من تاريخ كرة القدم العالمي، يبدو أنه الوقت المناسب لمشاركتها مع العالم". في مايو، بيع القميص الذي ارتداه مارادونا في تلك المباراة بحوالي 9.3 مليون دولار، أي أكثر من ضعف القيمة التي تنبأت بها دار سوذبيز للمزادات. ولكن تم تجاوز رقم البيع القياسي للتذكارات الرياضية التي تم ارتداؤها في الملعب في سبتمبر عندما بيع قميص أسطورة كرة السلة مايكل جوردان في نهائيات الدوري الاميركي للمحترفين عام 1998 مقابل 10.1 مليون دولار. وتوفي مارادونا عن عمر يناهز 60 عامًا بسبب قصور في القلب في نوفمبر 2020.

طباعة