بلماضي مستمر في تدريب منتخب الجزائر حتى مونديال 2026

كشف جهيد زفيزف، رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم، ان جمال بلماضي، المدير الفني لـ" محاربي الصحراء" سيبقى في منصبه حتى مونديال 2026.
وانتهى عقد بلماضي، مع الاتحاد الجزائري نهاية مارس الماضي، لكنه استمر في منصبه رغم انه لم يجدد عقده حتى الآن. وقال زفيزف، للإذاعة الجزائرية اليوم الجمعة: " بلماضي قرر في رمضان الماضي مواصلة تدريب المنتخب، منذ تلك اللحظة لم تعد هناك حاجة للحديث عن تجديد عقده. سيبقى في منصبه حتى مونديال 2026".

من جهة أخرى، رفض زفيزف الكشف عن أسماء اللاعبين مزدوجي الجنسية المرشحين لتدعيم المنتخب الجزائري الأول، مشيرا إلى أن الوقت لا يزال مبكرا للفصل في هوية المدير الرياضي الجديد للمنتخب. وكشف زفيزف ان الاتحاد الجزائري سيوقع الشهر المقبل على اتفاقية مع شركة عالمية للملابس الرياضية ببنود تفضيلية مقارنة بالعقود السابقة. كما ذكر ان الاتحاد الجزائري سيعين مديرا فنيا وطنيا مطلع ديسمبر المقبل، ليحل محل الوطني توفيق قريشي، الذي يشغل المنصب بالنيابة.

وأبدى زفيزف انزعاجه من التصرفات السلبية لبعض المشجعين خاصة عدم احترام النشيد الوطني للمنتخبات المنافسة وأعمال الشغب التي تشهدها مسابقة الدوري، مرجحا إطلاق حملة يشارك فيها بلماضي، ولاعبي المنتخب الأول للحد من هذه التصرفات التي تسيء لسمعة الجزائر.

وأكد زفيزف ان الجزائر ستقدم ملف ترشحها لاستضافة بطولة كأس أمم إفريقيا 2025، عندما يعلن الاتحاد الإفريقي للعبة ( كاف) عن فتح باب الترشح، مرجحا ان يتم ذلك بين أبريل ويونيو 2023. وأبرز رئيس الاتحاد الجزائري ان اللجنة التنفيذية لـ" كاف" ستجتمع مرتين في الجزائر العام المقبل، الأولى في يناير، والثانية في أبريل.

 

طباعة