ليفربول يخوض امتحان أرسنال... وسيتي متوهجًا بهالاند

يواجه ليفربول المتخبط محليًا امتحانًا صعبًا أمام أرسنال الاحد المقبل، مدركًا أن الخسارة ستضعه على بُعد 14 نقطة من المتصدر، فيما يستقبل مانشستر سيتي السبت ساوثمبتون متوهجًا بفورمة النروجي الشاب إرلينغ هالاند المذهلة، وذلك ضمن منافسات المرحلة العاشرة من الدوري الانكليزي الممتاز لكرة القدم.
اكتفى ليفربول بفوزين من سبع مباريات في الدوري هذا الموسم ويحتل المركز التاسع على بُعد 11 نقطة من أرسنال المتصدر.

حث المدافع الهولندي فيرجيل فان دايك فريقه على احتضان ضغوط الفترة التي يُحتمل أن تكون حاسمة في موسم سيتوقف لمدة شهر من أجل نهائيات كأس العالم. وبعد أن تعادل 3-3 على أرضه مع برايتون في المرحلة السابقة، تعافى ليفربول من انتكاسة أخرى في الدوري بفوزه 2-صفر على ضيفه رينجرز الاسكتلندي في دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا، محققًا انتصاره الثاني تواليًا في المسابقة القارية بعد سقوطٍ مدوٍ 4-1 افتتاحًا في ايطاليا ضد نابولي. يحل على أرسنال في لندن الاحد قبل التوجه الى غلاسكو لمباراة العودة مع رينجرز على أن يستقبل مانشستر سيتي نهاية الاسبوع المقبل في الـ"برميرليغ".

ولا يزال فريق مدرب الاسباني ميكيل أرتيتا بالعلامة الكاملة قاريًا من فوزين في مباراتين في الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ" بعد انتصاره أمس بتشكيلته الرديفة 3-صفر على ضيفه بودو غليمت النروجي بعد أيام من حسمه دربي شمال لندن في الدوري 3-1 أمام الجار والغريم توتنهام.

هالاند ووصفة النجاح

في حين يكافح المدافعون في أوروبا لايقاف شهية هالاند أمام المرمى، كشف النروجي عن وصفة النجاح. ويقدم اللاعب الذي وصل من بوروسيا دورتموند الالماني هذا الصيف مستويات خرافية وقد سجل حتى الآن 19 هدفًا في 11 مباراة في جميع المسابقات، بينها 14 في الدوري الممتاز.
قاد فريقه لفوز كبير 6-3 على ضيفه وجاره يونايتد في دربي مانشستر الاسبوع الماضي في الدوري بتسجيله وزميله فيل فودن ثلاثية، قبل أن يضيف ثنائية في الفوز 5-صفر على كوبنهاغن الدنماركي في دوري الابطال قبل أن يخرج مع انطلاقة الشوط الثاني.

مع إضافة هالاند إلى نقطة الارتكاز الهجومي التي افتقر إليها سيتي منذ رحيل الارجنتيني سيرخيو أغويرو، سجل بطل إنكلترا أربع مرات في السنوات الخمس الاخيرة 29 هدفًا في أول ثماني مباريات في الدوري ويحتل المركز الثاني على بعد نقطة من أرسنال. لذا لا عجب أن مدربه الاسباني بيب غوارديولا سارع إلى نفي ما صدر في تقارير إسبانية هذا الأسبوع بأن عقد هالاند مع سيتي يضم بندًا يسمح لريال مدريد بالتعاقد معه اعتبارًا من عام 2024.


كازيميرو أخيرًا؟

في القسم الاحمر من مانشستر، قد يمنح الهولندي إريك تن هاغ أخيرًا لاعب الوسط البرازيلي كازيميرو مشاركته الاولى أساسيًا في الدوري مع يونايتد في مسعى الهولندي لايجاد التوليفة المناسبة بعد أن اعتبر أن الخسارة ضد سيتي كانت "تحققًا من الواقع". وأتت الخسارة المذلة بعد سلسلة من أربعة انتصارات تواليًا ليونايتد في الدوري، بينها اثنان ضد أرسنال وليفربول.

يعتقد تن هاغ أن الهزيمة المؤلمة يجب أن تحفّز لاعبيه على تقديم أفضل ما لديهم في رحلة الأحد إلى ليفربول لمواجهة إيفرتون، بعد فوزههم الصعب 3-2 في العاصمة القبرصية ضد أومونيا نيقوسيا في يوروبا ليغ الخميس، لكن لديه معضلة اختيار التشكيلة الاساسية التي يجب حلها أولاً.
منذ توقيعه مع كازيميرو من ريال مدريد الاسباني مقابل 60 مليون جنيه استرليني هذا الصيف، لم يستعن تن هاغ بالبرازيلي كثيرًا معتمدًا على الاسكتلندي سكوت ماكتوميناي الذي قدم مستويات مميزة لاسيما في سلسلة الانتصارات المتتالية.

دخل كازيميرو أربع مرات بديلا في الدوري وشارك مرتين أساسيًا من أصل ثلاث مباريات في أوروبا، ولكن ذِل الدربي قد يكون الدافع للاعتماد أساسيًا على اللاعب المتوج خمس مرات بدوري الابطال. ويلتقي تشلسي الخامس مع ضيفه ولفرهامبتون المتخبط السبت بعد فوزه الرائع 3-صفر على ضيفه ميلان الايطالي منتصف الاسبوع في دوري الابطال. أما توتنهام الثالث فيواجه رحلة حذرة الى برايتون الرابع والمتألق هذا الموسم بعد اكتفائه بالتعادل السلبي امام أينتراخت فرانكفورت في ألمانيا في المسابقة القارية الأم.

 

طباعة