السعودية تفوز بحقوق استضافة الألعاب الآسيوية الشتوية 2029 في نيوم

أعلن المجلس الأولمبي الآسيوي اليوم الثلاثاء أن السعودية فازت بحقوق استضافة الألعاب الآسيوية الشتوية 2029 على أن تقام في تروجينا بمشروع نيوم المخطط له وستبلغ تكلفته حوالي 500 مليون دولار.

ومن المقرر استكمال تروجينا بحلول عام 2026 وستوفر، وفقا لموقع المشروع العملاق على الإنترنت، ممارسة رياضات التزلج وبحيرة ضخمة بمياه عذبة من صنع الإنسان ومحمية طبيعية، وأماكن لركوب الدراجات في الجبال.

وقال المجلس الأولمبي الآسيوي «قريبا ستصبح صحراء وجبال السعودية مكانا لاستضافة الألعاب الشتوية حيث وقع الاختيار على تروجينا بمدينة نيوم لاستضافة النسخة التاسعة من الألعاب الآسيوية الشتوية 2029 خلال الجمعية العمومية 41 للمجلس الأولمبي الآسيوي».

وأضاف المجلس الأولمبي بموقعه على الإنترنت «ستكون هذه أول مرة تستضيف فيها دولة من غرب آسيا الألعاب الآسيوية الشتوية».

ووقع الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل، وزير الرياضة ورئيس اللجنة الأولمبية السعودية، على العقد مع راجا راندير سينغ القائم بأعمال رئيس المجلس الأولمبي بعد موافقة الجمعية العمومية بالإجماع.

وكتب الأمير عبد العزيز على تويتر بعد توقيع العقود «يسرني أن أرفع خالص التهنئة لمقام مولاي خادم الحرمين الشريفين ولسمو سيدي ولي العهد حفظهما الله بمناسبة فوز المملكة باستضافة دورة #الألعاب_الآسيوية_الشتوية في #تروجينا2029. بدعمهما السخي.. أصبحت المملكة وجهة عالمية لمختلف الأحداث الرياضية».

ويقام مشروع نيوم على مساحة 26500 كيلومتر مربع للتكنولوجيا المتطورة على البحر الأحمر، ويضم العديد من المناطق، من بينها مناطق صناعية ولوجستية.

 

طباعة