الركراكي يحقق الفوز في أول مباراة له كمدرب لمنتخب المغرب

فاز المنتخب المغربي لكرة القدم على ضيفه منتخب مدغشقر 1-صفر أمس في سلا قرب العاصمة الرباط في مباراة ودية استعدادا لنهائيات كأس العالم في قطر في نوفمبر المقبل. وهذا الفوز الأول للمدرب الجديد، المغربي وليد الركراكي في أول مباراة له مع منتخب بلاده. وأحرز هدف المنتخب المغربي المهاجم وليد شديرا لاعب باري الإيطالي الذي ينافس في دوري الدرجة الثانية بعد تمريرة من فهد موفي. وسيطر المنتخب المغربي على أجواء الشوط الأول وكان بإمكانه مضاعفة النتيجة على الأقل لكنه واجه يقظة حارس مدغشقر.

واعتمد المدرب الجديد لمنتخب المغرب على تشكيلة أغلبها من اللاعبين الجدد أو العائدين على غرار بدر بانون وعبد الحميد الصابيري ويونس بلهندة وعبد الصمد الزلزولي. وتوجه منتخب المغرب اليوم إلى إسبانيا حيث يلتقي غدا مع منتخب تشيلي في برشلونة قبل أن يتوجه جنوبا إلى مدينة اشبيلية التي ستستضيف الثلاثاء مباراته مع منتخب باراغواي. ويغيب عن منتخب المغرب بسبب الاصابة الحارس الأساسي ياسين بونو وسفيان امرابط ونصير مزراوي. وسيلعب منتخب المغرب الذي تأهل للمرة السادسة لكأس العالم والثانية على التوالي ضمن مجموعة صعبة بنهائيات كأس العالم في قطر والتي تضم كرواتيا وبلجيكا وكندا.

طباعة