هالاند يقود مانشستر سيتي إلى صدارة الدوري الإنجليزي

تفنّن المهاجم النروجي العملاق إرلينغ هالاند مجدداً بهزّ شباك الخصوم، وقاد مانشستر سيتي حامل اللقب إلى فوز صريح على مضيفه ولفرهامبتون واندررز 3-صفر وتصدّر ترتيب الدوري الإنجليزي لكرة القدم موقتاً السبت.

وسجّل هالاند (22 عاماً) هدف "سيتيزنس" الثاني بعد ربع ساعة على انطلاق المواجهة، بعد أول مبكر لجاك غريليش في الدقيقة الأولى. رفع رصيده في صدارة الهدافين إلى 11 في أول سبع مباريات في الدوري بعد قدومه هذا الصيف من بوروسيا دورتموند الألماني، ومجمل 14 هدفاً في 10 مبارياتً. واصبح أول لاعب في تاريخ الدوري الممتاز "برميرليغ" يسجل في أول اربع مباريات له خارج قواعد فريقه.

وجاء هدف هالاند بعد أخير رائع في مرمى فريقه السابق دورتموند (2-1) الأربعاء، عندما قلب عليه الطاولة في دوري أبطال أوروبا، مسجلاً من كرة أكروباتية رائعة. ومنذ رحيله عن سالزبورغ النمسوي في كانون الثاني/يناير 2020، سجل هالاند 100 هدف في 99 مباراة ضمن مختلف المسابقات.

واستعاد سيتي، حامل اللقب أربع مرات في آخر خمس سنوات، توازنه بعد التعادل على أرض أستون فيلا (1-1)، رافعاً رصيده إلى 17 نقطة في الصدارة، بفارق نقطتين عن أرسنال الذي يحل على برنتفورد الأحد، علماً ان هذه المرحلة شهدت تأجيل ثلاث مباريات بسبب وفاة الملكة إليزابيث الثانية وإضراب عمال السكك الحديد، أبرزها موقعة تشلسي مع ليفربول.

على ملعب مولينو، مُنيت سلسلة من ثلاث مباريات دون خسارة لولفرهامبتون بصفعة مبكرة، عندما ردّ الدولي جاك غريليش على انتقادات عدم فرض نفسه مع الفريق الأزرق السماوي، مفتتحاً التسجيل بعد 56 ثانية، اثر متابعة من قلب المنطقة لعرضية جميلة من القائد البلجيكي كيفن دي بروين، ليسجل أول أهدافه هذا الموسم.

وتلاعب هالاند مجددا بالدفاعات مطلقاً بيمناه "الضعيفة" أرضية من حدود المنطقة مرّت أرضية إلى يمين الحارس البرتغالي جوزيه سا (16).

وزادت محن المضيف، بعد بطاقة حمراء مباشرة لقلب الدفاع الإيرلندي الشاب نايثن كولينز، اثر تدخل عنيف وأرعن على غريليش موجهاً ركلة مباشرة "على الطاير" في جنبه (33).

ومن جملة فنية جماعية في الشوط الثاني، تبادل دي بروين وهالاند الكرة لكن اللمسة الأخيرة بحرفنة كانت للمهاجم الشاب فيل فودن قاضياً على أي أمل منطقي للمضيف (69).

وتوقفت المباراة في الدقيقة 70 على وقع تصفيق الجماهير، في إشارة إلى مرور 70 عاماً على تربع الملكة الراحلة على العرش.

ويلعب في وقت لاحق نيوكاسل مع بورنموث وتوتنهام الثالث، الباحث عن مشاركة الصدارة الموقتة مع سيتي، ضد ليستر سيتي.

طباعة