هالاند يتحدى «الجاذبية» ويحتفل بهدفه الـ 13 مع سيتي في 9 مباريات

صورة

واصل «القناص» النرويجي ونجم هجوم فريق مانشستر سيتي الإنجليزي، إيرلينغ هالاند هوايته في تحطيم الأرقام القياسية، رغم أنه لم يكمل شهره الأول مع سيتي. وتغنت وسائل الإعلام الأوروبية، والإنجليزية على الخصوص، بينها صحف «ذي صن» و«دايلي ميرور» بهدف «سيتي» الثاني، أول من أمس، في شباك بروسيا دورتموند في الجولة الثاني لدوري الأبطال، حيث جاء بطريقة أكروباتية، وصفتها وسائل الإعلام بأنها «تحد من هالاند لقانون الجاذبية».وجاء الهدف بطريقة مميزة، بعد أن قفز هالاند في الهواء وسدد بظهر القدم، مستفيداً من تمريرة متقنة من زميله جواو كانسيلو. وقاد هالاند «ريمونتادا» سيتي أمام فريقه السابق دورتموند، بعد أن كان متخلفاً بهدف لصفر، إذ بعد أن عادل النتيجة جون ستونز في الدقيقة 80، سجل هالاند هدف الفوز لسيتي في الدقيقة 84.

وقال مدربه الإسباني غوارديولا، في المؤتمر الصحافي إن هدف هالاند مذهل للغاية، وشبهه بهدف مماثل سجله أسطورة الكرة العالمية الراحل، الهولندي يوهان كرويف.

وحير هالاند المتابعين بعد أن أذهل الجميع بأرقام قياسية تبشر بموسم تاريخي لمان سيتي، إذ سجل حتى الآن 13 هدفاً في 9 مباريات فقط، منها ثلاثية في «الأبطال»، و10 أهداف في الدوري الإنجليزي الممتاز، بمعدل غير مسبوق، قد يجعله يتخطى حاجز الـ40 هدفاً في الموسم الجاري للدوري الإنجليزي.

طباعة