دموع أنس جابر

التونسية أنس جابر، المصنفة الخامسة عالمياً، تبكي عقب خسارتها نهائي بطولة أميركا المفتوحة للتنس، أمس، أمام البولندية إيغا شفيونتيك، المصنفة أولى عالمياً، بنتيجة 6-2، 7-6.

وكانت أنس جابر تتطلع إلى أن تصبح أول لاعبة عربية وإفريقية تتوج بلقب فردي للسيدات في بطولات «غراند سلام»، لكنها خسرت النهائي الثاني على التوالي في البطولات الكبرى، حيث كانت قد وصلت إلى نهائي ويمبلدون هذا الموسم، وخسرته أمام الكازاخستانية إيلينا ريباكينا، فيما أحرزت شفيونتيك لقبها الثالث في البطولات الكبرى، والأول في بطولة الولايات المتحدة المفتوحة.

طباعة